Return to Video

The Social Dilemma – Bonus Clip: The Discrimination Dilemma

  • 0:01 - 0:05
    الخوارزميّات ليست موضوعيّة.
  • 0:05 - 0:08
    الذكاء الإصطناعي وكثير من التقنيات
    المُنْبثقة هي السبب في تكّريس الإنحياز.
  • 0:08 - 0:12
    - إنها لا تتنبأ بالمستقبل.
    إنها تخلق المستقبل.
  • 0:12 - 0:16
    /ويتواصل النقاش:_
    /المعضلة الإجتماعية
  • 0:16 - 0:20
    /معضلة التمْييز
  • 0:20 - 0:22
    أنا أُمضي كثيرٌ من الوقت
    أُفكّر في التحيُّز،
  • 0:22 - 0:24
    (رشيدة ريتشاردصن)
    (مدرسة ريتغرس للقانون)
  • 0:24 - 0:27
    (صندوق ماشال الألماني)
    (معهد الذكاء الإصطناعي الآن)
  • 0:27 - 0:30
    لكن هذه هي شخصيتي، ولكن أيضاً عدم مقدرة
    الحكومة على فهم هذه المواضيع
  • 0:30 - 0:34
    ينتج عنه إفتقار للوائح والقوانين
    التي تُخفّف من أثر بعض المشاكل
  • 0:34 - 0:38
    التي نراها حاليا في الذكاء الإصطناعي.
  • 0:38 - 0:42
    - الخوارزميّات ليست موضوعيّة.
  • 0:42 - 0:45
    (د. كاثي أونيل -عالمة بيانات)
    (مؤلفة: "أسلحة الدمار الشامل)
  • 0:45 - 0:47
    تم تحسين الخوارزميّات من أجلِ
    بعض التعريف للنجاح.
  • 0:47 - 0:51
    إنها تقوم بإستخدام البيانات التأريخية
    لتتنبأ بالنجاح المُستقبلي.
  • 0:51 - 0:54
    يعتقد الناس -وهم مُغمضي العيون-
    أن الخوارزميّات بطبعها مُنْصِفة وموضوعية؛
  • 0:54 - 0:58
    ولأنهم إلى حدٍ ما يعتقدون في ذاك الإنصاف،
    فهم لا يشكّكون في الخوارزميّات.
  • 0:58 - 1:01
    ولذلك عندما ينتهي المطاف بالخوارزميّات
    بأنْ تتسم بصبغةٍ عنصريّة،
  • 1:01 - 1:04
    كما هو الحال مع البيانات التي نُزوّدها بها؛
  • 1:04 - 1:08
    فهي تُكّرس بدقة الأنماط التي كنا نتمنّى
    أن نسمُو فوقها.
  • 1:08 - 1:12
    - إن الأنظمة تلتهم أطناناً من المعلومات
    من غير سِياق،
  • 1:12 - 1:17
    وبدون التاريخ، وحتّى بدون التداعيات
    السياسيّة والإقتصاديّة والإجتماعيّة؛
  • 1:17 - 1:21
    وبالتالي يكون لديك إحتماليّة كبيرة
    لذكاءٍ إصطناعي
  • 1:21 - 1:25
    يُرسّخ هذه التحيُّزات
    أو حتّى يجعلها أسوأ مما هي عليه.
  • 1:26 - 1:30
    - هناك أربع فئات مِن الخوارزميّات التّي
    أعتقد أنّه قد أُسئ إستخدامها،
  • 1:30 - 1:34
    وذلك قد يُصيب المجمتع بضررٍ جسيم.
  • 1:36 - 1:40
    الأربع فئات هي: /مالية، وهذه هي
    الخوارزميّات التي تُقرّر عما إذا كان
  • 1:40 - 1:43
    الناس سيحصلون على تأمين وكم سيدفعون!
    وهل سيحصلون على بِطاقات إئتمانٍ جيّدة!
  • 1:43 - 1:47
    وهل سيحصلون على قروضٍ عقاريّة!
    وهل سيحصلون على سكن!
  • 1:47 - 1:51
    (إستمارة وسعر التأمين-الأهلية للإستحقاق)
    (سعر الفائدة للبطاقة-سعر الرهن العقاري)
  • 1:51 - 1:55
    إذا ذهبت لموقع كروت الإئتمان على الإنترنت،
    فلن تحصل على معلومات عن كروت الإئتمان؛
  • 1:55 - 1:59
    بل يتم تقييمك والكشفَ عنك، ثم يعرضون
    عليك البِطاقة الّتي يعتقدون أنك تستحقها.
  • 1:59 - 2:03
    /الفئة الثانيّة مُتعلقة بالحريّات.
    (إنفاذ القانون-الحبس قبل المحاكمة)
  • 2:03 - 2:06
    (إختيار المُحلّفين-تقدير المخاطر)
  • 2:06 - 2:08
    هل تعامَلَتَ معك الشرطة من قبْل؟
    (الحريّات المدنية)
  • 2:08 - 2:12
    /الفئة الثالثة هي مستلزمات المعيشة.
    (التوظيف- إعلانات التوظيف-فحص الطلب)
  • 2:12 - 2:13
    عملك.
    (الفحص الأمني-المؤهلات-المعاينة)
  • 2:13 - 2:17
    هل أجريت المعاينة للوظيفة الّتي تقدمت لها؟
    ((توقعات إنجازك للعمل-عرض العمل والتعويض)
  • 2:17 - 2:19
    هل حصلت على الوظيفة؟
    هل حصلت على علاوة؟
  • 2:19 - 2:21
    ماهي ساعات عملك؟
  • 2:21 - 2:24
    - واحد من الأمثلة الّتي حصلت على تغطية إعلاميّة:
    كانت خوارزميّة توظيف
  • 2:24 - 2:27
    تُحابي -بشكلٍ مُفرط- كلّ منْ كان
    إسمه جيرّد "Jared" وكان يلعب
  • 2:27 - 2:31
    "لكروس"، لأنّ معظم الأشخاص الذين كانوا
    ذوي آداءٍ جيّد في تلك الشركة
  • 2:31 - 2:34
    كانوا يتشاركون في تلك الواقعتين!
  • 2:34 - 2:37
    /ثم الفئة الرابعة: وهي المعلومات نفسها.
    (المعلومات)
  • 2:37 - 2:39
    كيف نحصل على المعلومات؟
    (التغذيّة الإخباريّة-التوصيات)
  • 2:39 - 2:41
    بماذا نُؤمن؟
    (الإعلانات السياسيّة المُوجهة)
  • 2:41 - 2:44
    المعلومات السياسيّة على وجه الخصوص.
  • 2:44 - 2:46
    كلّ هذه الأشياء هي خوارزميّات الآن.
  • 2:46 - 2:49
    وغالباً ماتكون مُجحِفة.
    وعادةً تكون مخالفة للقانون.
  • 2:49 - 2:52
    لكن قد توصلنا لكيفية إنفاذ قوانينا
    الخاصة بمناهضة التمييز.
  • 2:52 - 2:54
    الواقع المرير الذي يقلقني
  • 2:54 - 2:57
    هو أنّنا لا نضع حداً للخوارزميّات
    الضارّة ونعتمها.
  • 2:59 - 3:03
    "مهلاً، نحن نقوم بتوصيفك منذ ميلادك، وقد لاحظنا
    إنا نشأت فقيراً
  • 3:04 - 3:08
    في حي لاينجح فيه الكثير من الناس.
    وسوف نتنبأ بأنّك لنْ تنجح.
  • 3:08 - 3:11
    وليس فقط أنّنا سوف نتنبأ بأنّك لنْ تنجح،
  • 3:11 - 3:14
    بل سوف نعمل على ألا تنجح."
  • 3:14 - 3:17
    لذلك لنْ تتمكن من الذهاب
    لجامعة جيّدة.
  • 3:17 - 3:19
    ولنْ تحصل على عمل جيّد.
    ولنْ تحصل على قرضٍ حسُن.
  • 3:19 - 3:23
    لأنّ هذا هو ماتفعله الخوارزميّات حقيقةً.
  • 3:23 - 3:26
    إنها لا تتنبأ بالمستقبل.
    إنّها تصنع المستقبل.
  • 3:26 - 3:30
    /المعضلة الإجتماعيّة
  • 3:30 - 3:34
    /معضلتنا الإجتماعيّة
Title:
The Social Dilemma – Bonus Clip: The Discrimination Dilemma
Description:

more » « less
Video Language:
English
Team:
Mozilla
Project:
Non-Mozilla videos
Duration:
03:37

Arabic subtitles

Revisions Compare revisions