Arabic subtitrări

كيف نغيّر من مستقبل مناخ الكوكب

يقول الكاتب ديفيد والاس ويلز: أزمة المناخ واسعة ومعقدة جداً ولا يمكن حلها بسهولة ويسر، ما نحتاجه هو تغيير طريقة عيشنا، ويتابع طارحاً بعض الإجراءات المثيرة التي يمكننا أن نتخذها لبناء عالم صالح للعيش ومزدهر في عصر الاحتباس الحراري.

Obține codul încorporat
38 Languages

Showing Revision 18 created 05/05/2020 by Riyad Altayeb.

  1. أنا هنا للحديث عن التغير المناخي،
  2. لكنني في الحقيقة لست خبيراً بيئياً.
  3. في الواقع، لم أعتقد أنني شخصٌ يحب الطبيعة.
  4. لم أخيّم أو أتنزه أبداً،
  5. ولم أملك حيواناً أليفاً أبداً.
  6. عشت حياتي بأكملها في المدن،
  7. في الواقع في مدينة واحدة فقط.
  8. وعلى الرغم من أنني أحب الذهاب في رحلٍ
    لرؤية الطبيعة،
  9. إلا أنني لطالما ظننت
    أن التغير المناخي يحدث في مكان آخر،
  10. مكانٍ بعيدٍ جداً،
  11. وأن الحياة الحديثة حصن ضد قواته.
  12. بمعنى آخر،
  13. مثل كل من أعرفهم،
  14. عشت حياتي راضياً
  15. ومخدوعاً
  16. بالتهديد من الاحتباس الحراري.
  17. والذي ظننت أنه يحدث ببطء،
  18. ويحدث بعيداً
  19. ويمثل مجرد تهديد بسيط لمعيشتي.
  20. في كل هذه الجوانب،
  21. كنت مخطئاً للغاية.
  22. عندما يحدثكم معظم الناس عن التغير المناخي،

  23. فإنهم سيحدثونكم عن المستقبل.
  24. إذا كنت منهم فسأقول،
  25. "وفقاً للأمم المتحدة، إن لم نغير مسارنا،
  26. فإنه بحلول نهاية هذا القرن
  27. من المحتمل أن ترتفع الحرارة
    بمعدل 4 درجات مئوية."
  28. يعتقد بعض العلماء أن ذلك قد يعني،
  29. تضاعفاً بعدد الحروب،
  30. وانخفاضاً للنصف بالأطعمة المتوفرة،
  31. وسيكون الناتج المحلي الإجمالي العالمي
    أقل بـ20% مما سيكون عليه بدون تغير المناخ.
  32. لهذا تأثير أعمق من الكساد العظيم،
  33. وسيكون دائماً.
  34. ولكن هذا التأثير في الواقع
    يحدث بشكل أسرع بكثير من عام 2100.

  35. يقدّر أنه بحلول عام 2050 فقط،
  36. فإن العديد من المدن الكبرى
    في جنوب آسيا والشرق الأوسط
  37. ستكون حرفياً غير قابلة للعيش
    في الصيف بسبب الحر.
  38. يقطن هذه المدن اليوم
    10 و12 و15 مليون نسمة.
  39. وخلال ثلاثة عقود فقط،
  40. لن تتمكن من التجول في شوارع تلك المدن
  41. من دون أن تخاطر بالإصابة بضربة شمس
    أو بموت محتمل.
  42. إن درجة حرارة الكوكب الآن
    أعلى بـ1.1 درجة مئوية

  43. مما كانت عليه قبل زيادة الصناعة.
  44. قد لا يبدو ذلك كثيراً،
  45. ولكنه يضعنا خارج نطاق درجات الحرارة
  46. التي شهدتها البشرية بكامل تاريخها.
  47. هذا يعني أن كل ما نعرفه نحن كنوعٍ بشري،
  48. من تطور الإنسان،
  49. وتطور الزراعة،
  50. وتطور الحضارة البدائية
  51. والحضارة الحديثة والصناعية،
  52. وأن كل ما نعرفه عن أنفسنا
    كمخلوقات بيولوجية،
  53. وكمخلوقات اجتماعية وسياسية،
  54. كل هذا هو نتاج الظروف المناخية
  55. التي خلّفناها.
  56. وكأننا هبطنا على كوكب مختلف تماماً،
  57. بمناخ مختلف تماماً.
  58. وعلينا الآن معرفة
  59. ما الذي يمكنه من الحضارة التي أحضرناها
  60. أن يتحمل هذه الظروف الجديدة
  61. وما الذي لا يمكنه ذلك.
  62. وستسوء الأمور من الآن فصاعداً.
  63. لفترة طويلة جداً،

  64. قيل لنا أن تغير المناخ كان قصة تحدث ببطء.
  65. بدأت مع الثورة الصناعية،
  66. ووقعت على عاتقنا
  67. لكي نتخلص من الفوضى التي خلّفها أجدادنا
  68. حتى لا يضطر أحفادنا
    أن يتعاملوا مع نتائجها.
  69. كانت قصة قرونٍ.
  70. في الواقع إن نصف الانبعاثات
  71. التي نتجت عن حرق الوقود الأحفوري
  72. في تاريخ البشرية أجمع
  73. تم إنتاجها خلال آخر 30 سنة مضت.
  74. هذا منذ أن نشر آل غور
    أول كتاب عن الاحتباس الحراري.
  75. ومنذ أن أنشأت الأممُ المتحدة الهيئةَ
    الحكومية الدولية المعنية بتغير المناخ.
  76. أحدثنا ضرراً أكبر منذ ذلك الحين
  77. مقارنةً بكل القرون وآلاف السنين السابقة.
  78. أبلغ الآن 37 سنة،

  79. هذا يعني أن حياتي تتضمن القصة بكاملها.
  80. عندما ولدت كان مناخ الكوكب يبدو مستقراً.
  81. أمّا اليوم،
  82. فنحن على حافة كارثة.
  83. أزمة المناخ ليست إرث أسلافنا.
  84. إنها نتيجة أفعال جيل واحد.
  85. جيلنا.
  86. قد يبدو هذا كأخبار سيئة.

  87. وهي بالفعل أخبار سيئة جداً.
  88. لكنني أعتقد أنها تتضمن أيضاً
  89. بعض الأخبار الجيدة، على الأقل نسبياً.
  90. هذه التأثيرات كبيرة بشكل مخيف.
  91. ولكنها أيضاً مبهجة.
  92. لأنها في النهاية انعكاس
  93. لمدى التأثير الذي نملكه على المناخ.
  94. إذا وصلنا إلى تلك السيناريوهات الخطيرة،
  95. سيكون ذلك لأننا جعلناها تحدث،
  96. لأننا اخترنا حدوثها.
  97. وهذا يعني أنه باستطاعتنا
    اختيار سيناريوهات أخرى أيضاً.
  98. قد يبدو ذلك حلماً وردياً يُصعب تصديقه

  99. وأن العقبات السياسية ضخمة بالحقيقة.
  100. ولكنها حقيقة بسيطة...
  101. إن المسبب الأساسي للاحتباس الحراري
    هي أفعال الإنسان:
  102. وكميات الكربون التي نطلقها في الجو.
  103. نحن من يملك القرار.
  104. وبإمكاننا كتابة مستقبل مناخ الأرض بأنفسنا.
  105. ليس فقط بمقدورنا فعل ذلك،
    بل نحن نكتبه بالفعل.
  106. بما أن الخمول يعتبر نوعاً من العمل،
  107. سنكتب تلك القصة بأنفسنا
    سواءً أردنا فعل ذلك أم لا.
  108. هذه ليست كبقية القصص،
  109. جميعنا يحمل مستقبل الكوكب في يديه.
  110. إنها كالقصص التي اعتدنا قراءتها
    في الأساطير
  111. وفي القصص الدينية.
  112. جيلٌ بمفرده
  113. وضع مستقبل البشرية في الخطر
  114. وكُلّف الآن بمهمة تأمين مستقبل جديد.
  115. فكيف سيتم ذلك؟

  116. قد نقوم بتغطية الكوكب
    بألواح الطاقة الشمسية،
  117. بحيث تراها أينما وجّهت نظرك.
  118. وقد نطوّر تقنية أفضل،
  119. بحيث لا نحتاج لاستخدام
    كل هذه الكمية من الألواح،
  120. لأنه قُدّر أن جزءاً صغيراً فقط
    من الصحراء الكبرى
  121. يمتص ما يكفي من الطاقة الشمسية
    لتلبية جميع متطلبات العالم من الطاقة.
  122. ربما سنحتاج إلى شبكة كهربائية جديدة،
  123. شبكة لا تفقد ثلثي طاقتها حرارياً،
  124. كما هو الحال اليوم في الولايات المتحدة.
  125. أو يمكننا استعمال الطاقة النووية بشكل أكبر
  126. رغم أنها يجب أن تكون نوعاً مختلفاً كلياً
    من الطاقة النووية،
  127. لأن تقنيات اليوم ببساطة ليست منافسة
    من حيث التكلفة
  128. للطاقة المتجددة
    التي بدأت تكاليفها تنخفض بسرعة.
  129. نحن بحاجة إلى طائرات من نوع جديد،

  130. لأنني لا أعتقد أنه من العملي
  131. أن نطلب من العالم أجمعه
    التخلي عن السفر جواً،
  132. خاصّةً وأن جنوب العالم الفقير
  133. قادرٌ ولأول مرة
    على تحمل تكاليف السفر جواً.
  134. نحتاج إلى طائرات لا تُنتج الكربون.
  135. نحتاج لنوع جديد من الزراعة.
  136. لأننا بالطبع لا نستطيع الطلب من الناس
    التخلي عن اللحم وأن يصبحوا نباتيين،
  137. قد يعني ذلك طريقة جديدة لتربية المواشي.
  138. أو أنها طريقة قديمة،
  139. بما أننا نعلم أن ممارسات الرعي التقليدية
  140. يمكنها تحويل مزارع الماشية
  141. من كونها مصادر للكربون،
    والتي تنتج ثاني أكسيد الكربون،
  142. إلى مصارف للكربون، والتي تمتصه.
  143. إذا كنت تفضّل حلاً تقنياً،
  144. ربما يمكننا إنتاج بعض تلك الوسائل
    في المختبر.
  145. أو ربما يمكننا إطعام الماشية
    الأعشاب البحرية،
  146. لأننا بذلك نقلل من انبعاثات الميثان
    بنسبة تصل إلى 95% أو 99%.
  147. غالباً ما سنُجبر على تطبيق كل ذلك،

  148. لأنه -كما كل وجه من أوجه هذه المشكلة-
  149. فإنها بكل بساطة معقدة وكبيرة جداً
  150. حتى نستطيع حلّها
    بوسيلة واحدة بسيطة وفعّالة.
  151. ومهما كان عدد الحلول التي نطبقها،

  152. لن نستطيع على الأرجح تخفيض نسبة الكربون
    في الوقت المناسب.
  153. هذه هي الحسابات المخيفة التي تواجهنا.
  154. لن نستطيع التغلب على التغير المناخي،
  155. لكن بمقدورنا التعايش معه والحد منه فقط.
  156. وهذا يعني أننا غالباً سنحتاج
  157. تطبيق بعض الوسائل
    التي يُطلق عليها الانبعاثات السلبية،
  158. والتي تطرد الكربون من الغلاف الجوي.
  159. وقد نحتاج لزراعة مليارات
    أو حتى ترليونات الأشجار الجديدة،
  160. وتجهيز مزارع كاملة من آلات احتجاز الكربون.
  161. وربما صناعة أكبر بـ2 أو 4 أضعاف حجم
  162. الصناعات القائمة على النفط والغاز اليوم
  163. للتخلص من الأضرار التي سببتها هذه الصناعات
    خلال العقود الماضية.
  164. سنحتاج إلى نوع جديد من البنى التحتية،

  165. مستخدمين نوعاً مختلفاً من الأسمنت،
  166. لأنه لو كان الأسمنت دولة
  167. لكانت ثالث أكبر باعثة للكربون في العالم.
  168. حيث تصبّ الصين كميات من الأسمنت
    خلال ثلاثة أعوام
  169. أكثر مما صبّت الولايات المتحدة
    في القرن العشرين بأكمله.
  170. نحن بحاجة لبناء سدود وجُدر بحرية
  171. لحماية الناس الذين يعيشون على الساحل،
  172. العديد ممن يعيش هناك فقراء
    لا يقدرون على بناء تلك السدود اليوم،
  173. لذلك فإن ذلك يجب أن يعني وضع حد
    للسياسات القومية الجغرافية الضيقة
  174. التي تُبيح لنا اعتبار معاناة أولئك
    الذين يعيشون في أماكن مختلفة من العالم
  175. بأنها تافهة،
  176. رغم أننا نعترف بها أيضاً.
  177. ليس من السهل بناء مستقبل أفضل.

  178. ولكن العائق الوحيد هم البشر أنفسهم.
  179. قد لا يبعث ذلك على الطمأنينة،
  180. إن كنتم تعرفون ما أعرفه
    عن وحشية الإنسان ولا مبالاته،
  181. ولكني أعدكم أن ذلك أفضل من باقي البدائل.
  182. لا يعيقنا العلم من اتخاذ إجراءات،
  183. ولا حتى التكنولوجيا.
  184. لدينا اليوم ما نحتاجه من الوسائل لنبدأ.
  185. ونملك بالتأكيد وسائلَ
    كفيلة بإنهاء الفقر في العالم،
  186. وإنهاء الأوبئة
  187. وإساءة معاملة النساء أيضاً.
  188. لهذا السبب نحن بحاجة لسياسات جديدة
    بالإضافة إلى تلك الوسائل،
  189. وطريقة للتغلب على تلك العقبات البشرية...
  190. حضارتنا واقتصادنا،
  191. وتعلّقنا بوضعنا الحالي،
  192. وعدم اكتراثنا بأخذ ما يخيفنا
    على محمل الجد.
  193. قصر نظرنا.
  194. حبنا لمصلحتنا الذاتية.
  195. وأنانية الأغنياء والأقوياء في العالم
  196. الذين لا يملكون دافعاً لتغيير مجرى الأمور.
  197. جميعهم سيعاني أيضاً،
  198. ولكن ليس بقدر الفقراء،
  199. الذين يعدون آخر أسباب الاحتباس الحراري
  200. وأقل من استفاد
  201. من العمليات الني أوصلتنا
    إلى وضعنا الحالي من هذه الأزمة
  202. لكنهم سيكونون أكثر المتضررين
    في العقود القادمة.
  203. السياسات الجديدة
  204. من شأنها أن تجعل أمرَ إدارة هذا العبء
  205. -على من يقع وكيف يُتعامَل معه-
  206. أولوية عصرنا القصوى.
  207. مهما فعلنا فإن التغير المناخي
    سيغير الحياة الحديثة.

  208. لا مفرّ من حدوث بعض الاحتباس الحراري،
  209. وهذا يعني على الأرجح
    قدراً إضافياً من المعاناة.
  210. وحتى لو قمنا باتخاذ إجراءات صارمة
  211. وتجنبنا بعض تلك السيناريوهات المخيفة،
  212. سيعني ذلك أن نعيش على كوكب مختلف تماماً.
  213. بسياسات جديدة واقتصاد جديد،
  214. وعلاقة جديدة مع التكنولوجيا
  215. وعلاقة جديدة مع الطبيعة...
  216. عالم جديد بالكامل.
  217. ولكنه عالمٌ صالح للعيش نسبياً.
  218. ومزدهر نسبياً.
  219. وأخضر.
  220. لم لا نختار العيش على كوكبٍ كهذا؟
  221. شكراً لكم.

  222. (تصفيق)