Return to Video

تقنيّاتنا للمساوات في الوصول: القصور الحسّية

  • 0:11 - 0:15
    >> إريك: إسمي إريك و لديّ حالة قصور بصري
    اسمها ستاجاردت
  • 0:15 - 0:18
    و هي عبارة عن تَنكّس بقعي يؤثّر
    على مركز الرؤية
  • 0:18 - 0:23
    فيجعل القراءة صعبة جدّاً،
    قراءة الكتابة الصغيرة و رؤية التفاصيل
  • 0:23 - 0:26
    لِذا أستخدم أطراف عينَيّ
    لأرى أكثر في محيط مجال الرؤية.
  • 0:26 - 0:28
    >> الكمبيوتر: تمكين تكبير النص
  • 0:28 - 0:31
    >> إريك: الوحدة الرئيسية
    من التكنولوجيا المساعِدة الّتي أستخدمها
  • 0:31 - 0:33
    على الكمبيوتر هي زومتكست (ZoomText)
  • 0:33 - 0:36
    و هي عبارة عن مُكبّر للشاشة
    يسمح لي بأن
  • 0:36 - 0:39
    أكبّر أو أصغّر أي شيء على شاشة الكمبيوتر
    عند الحاجة
  • 0:39 - 0:41
    و تبعاً لما أقرأه.
  • 0:41 - 0:44
    هناك أيضاً قارئ للشاشة داخل زومتكست
  • 0:44 - 0:47
    يمكنني أيضاً إستخدامه
    لمساعدتي قراءة الملفات
  • 0:47 - 0:49
    لأن عينَيّ تتعبان بسهولة جدّاً.
  • 0:49 - 0:52
    أستخدم شاشة التلفاز الّتي لدي على مكتبي
  • 0:52 - 0:54
    و الّتي تسمح لي بأن أرى اللوح
  • 0:54 - 0:56
    و ما يتمّ عرضه على اللوح من قبل الأستاذ.
  • 0:57 - 0:59
    >> مايك: مرحباً، أنا مايك.
  • 0:59 - 1:04
    إعاقتي هي أن لدي قصور البصر.
  • 1:04 - 1:09
    يمكنني أن أرى الأشياء القريبة
    لكنّ الأشياء البعيدة غير واضحة.
  • 1:09 - 1:12
    أستخدم مجموعة مختلفة من التكنولوجيات
  • 1:12 - 1:15
    في حياتي اليوميّة.
  • 1:15 - 1:20
    هاتفي الذكي يناسب تماماً إحتياجاتي.
  • 1:20 - 1:24
    يحتوي على مجموعة من مختلف التطبيقات
  • 1:24 - 1:29
    الّتي تساعدني في حياتي اليومية
  • 1:29 - 1:37
    لدي قارئ صوتي دريم ريدر
    (Voice Dream Reader)
  • 1:37 - 1:42
    و هو تطبيق إدخال
    يمكنك أن تنتقل بين مختلف وسائل الإعلام
  • 1:42 - 1:47
    و هو يقرأ لي بصوت عالٍ.
  • 1:47 - 1:53
    >> آيباد (iPad): لايسيوم (Lyceum)، لايسيوم
    الثلاثاء 19 تمّوز 2016، خمسة-صفر ب-ظ.
  • 1:53 - 1:57
    >> مايك: و هذا ما يظهر على اللوحة.
  • 1:57 - 2:01
    المسح الضوئي مهمّ جدّاً لمن لديهم ضعف بصر
  • 2:01 - 2:08
    لأنه هناك الكثير من المواد المطبوعة
    في العالم و بشكل عام
  • 2:08 - 2:13
    هي ليست صديقة للذين لديهم ضعف بصر،
  • 2:13 - 2:14
    ليست صديقة للذين لديهم عمى.
  • 2:16 - 2:17
    >> جيسي: مرحباً،
  • 2:17 - 2:19
    إسمي جيسي،
  • 2:19 - 2:24
    و أنا تلميذة في السنة الرابعة
    في جامعة واشنطن،
  • 2:24 - 2:29
    أتخصص بمجال المعلوماتية
    مع إختصاص ثانوي بمجال التنوّع
  • 2:29 - 2:33
    أعرّف عن نفسي كصمّاء.
  • 2:33 - 2:37
    لذا التكنواوجيا المساعدة، أستخدم قوقعة،
  • 2:37 - 2:42
    الّتي هي الجهاز الخاص بي الّذي يُمكّنني
    أن أسمع.
  • 2:42 - 2:48
    غالباً ما أستخدم نظام أف أم (FM)،
    أعطيه لأستاذي
  • 2:48 - 2:52
    لكي أتمكّن من سماع أستاذي مباشرةً
    عبر قوقعتي.
  • 2:52 - 2:55
    هو كالميكروفون.
  • 2:55 - 2:59
    هناك تجهيز آخر أستخدمه كلّ يوم تقريباً
  • 2:59 - 3:02
    أسمه كارت
    C-A-R-T،
  • 3:02 - 3:06
    الّذي يرمز إلى إمكانيّة التواصل الفوري
    (Communication Access Realtime)
  • 3:06 - 3:12
    و هو جهاز للترجمة النصّية،
    الترجمة النصّية الفورية،
  • 3:12 - 3:16
    حيث يمكنني قراءة الترجمة على الشاشة
  • 3:16 - 3:20
    بنفس الوقت حين يتكلّم الأستاذ.
  • 3:21 - 3:23
    >> تاكاشي: إسمي تاكاشي
  • 3:23 - 3:26
    و لديّ داء انشقاق الشبكيّة
  • 3:26 - 3:29
    الذي يؤثّر على شبكتي عينيّ.
  • 3:29 - 3:32
    في أكثر الأحيان أستخدم الكاميرا في هاتفي
  • 3:32 - 3:36
    لإلتقاط صور للوح أو الفرض البيتي
    و ما إلى ذلك
  • 3:36 - 3:39
    و أُكبّرها أكثر ما أستطيع.
  • 3:39 - 3:45
    أستخدم قارئ الشاشة بشكل محدود
    و لكنني أحب إستخدامه
  • 3:45 - 3:48
    و زومتكست على اللابتوب.
  • 3:48 - 3:52
    الهواتف الذكيّة هي أجهزة رائعة.
  • 3:52 - 3:57
    أنا سعيد لأنني أعيش في زمن
    فيه الهواتف الذكية
  • 3:57 - 4:02
    لأنّنا لا أستطيع تخيّل الذهاب إلى المدرسة
  • 4:02 - 4:05
    أو عيش حياتي بدون هاتف ذكي.
  • 4:07 - 4:10
    >> جرايس: أنا صمّاء بدرجة عالية.
  • 4:10 - 4:15
    لقد كَبرْت و أنا أستخدم جهازين للسمع
    و السنة الماضية عندما كان عمري 17 سنة،
  • 4:15 - 4:19
    حصلت على قوقعة لجهة اليمين
  • 4:19 - 4:22
    لأنّني لم أكن أسمع أيّ شيء على الإطلاق
    بأذني اليمين.
  • 4:22 - 4:27
    في المدرسة أستخدم مترجم،
    مترجم لغة الإشارة
  • 4:27 - 4:31
    و لدي مُدوّن للملاحظات لكلّ صفّ من صفوفي
  • 4:31 - 4:34
    كلّما طلبت واحداً
  • 4:34 - 4:39
    و إن كان بتمَ عرض فيديو أو فيلم خلال الصف
  • 4:39 - 4:44
    يكون هناك ترجمة نصّية عادةً،
    و إن لم يكن هناك ترجمة نصية،
  • 4:44 - 4:46
    يقوم أستاذي بتزويدي بنسخة نصذية.
  • 4:46 - 4:52
    هناك الكثير من الأعمال الجماعية
    في صفوف الهندسة لدي
  • 4:52 - 4:58
    و أقوم بإستخدام مترجم أي أس أل (ASL)
    فقط بالعادة
  • 4:58 - 5:00
    و أتكلّم مع باقي التلاميذ
  • 5:00 - 5:03
    و أتأكّد من أنّهم على يقين من كوني صمّاء.
  • 5:03 - 5:07
    أقول لهم فقط أن يُبطِئوا بالكلام قليلاً
  • 5:07 - 5:10
    أو أن يتكلّموا بصوت أعلا
    و هم عادةً يتجاوبون معي.
  • 5:11 - 5:12
    >> فنسنت: إنا فنسنت
  • 5:12 - 5:15
    و أنا حاليّاً طالب دكتوراه
    في جامعة جورجيا للتكنولوجيا
  • 5:15 - 5:17
    في مجال الحَوسبة المرتكزة على الإنسان.
  • 5:17 - 5:21
    و كما هو الحال مع مُختلَف الأشخاص
    الذي لديهم إعاقات،
  • 5:21 - 5:24
    الأشخاص الذي لديهن نفس الإعاقة
    يحصلون على المعلومات بطرق مختلفة أيضاً.
  • 5:24 - 5:32
    مثلاً، أنا أعمى كلّياً
    و أستخدم أوّلاً أجهزة الكمبيوتر لدي
  • 5:32 - 5:34
    و أقول هذا لأن لدي خمس أو ست أجهزة كمبيوتر
  • 5:34 - 5:36
    تحتوي على أنظمة تشغيل مختلفة-
  • 5:36 - 5:38
    و أستعملها بطرق مختلفة.
  • 5:38 - 5:41
    أحصل على الكثير
    عبر إستخدام مختلف برامج قراءة الشاشة
  • 5:41 - 5:46
    المصحوبة بأجهزة و برامج المزج.
  • 5:46 - 5:47
    ألبس شيئاً
    لم يستطع أحد أن ينتبه إليه بعد.
  • 5:47 - 5:49
    شيئاً متوفّر في السوق و بسهولة.
  • 5:49 - 5:53
    كان هذا الشيء يُستعمل في الجيش
    و كان باهظ الثمن حينها.
  • 5:53 - 5:56
    هذه سمّاعة رأس للتوصيل عبر العظم
    مصممة لعدّائين.
  • 5:56 - 6:00
    ألبس واحدة تقريباً كلّ الوقت.
  • 6:00 - 6:03
    هذه السماعة متوفّرة في السوق
    و يمكن أن يستخدمها أي شخص
  • 6:03 - 6:06
    و ساعتي موصولة بها أيضاً
  • 6:06 - 6:09
    عندما تصل الأصوات أسمعها في رأسي
  • 6:09 - 6:10
    حتّى عندما يكون الناس حولي
  • 6:10 - 6:13
    و أسمع التنبيهات،
  • 6:13 - 6:15
    رسائل نصّية، المستجدات الإخبارية.
  • 6:15 - 6:19
    و ليس عليّ أن أتفقّد هاتفي بعد ذلك.
  • 6:24 - 6:25
    >> شيريل: إسمي شيريل بورجشتالر
  • 6:25 - 6:28
    و أنا أُدير خدمات الحصول على التكنولوجيا
  • 6:28 - 6:31
    في جامعة واشنطن في سياتل.
  • 6:31 - 6:34
    مثلما رأيتم، من المهمّ جدّاً
  • 6:34 - 6:38
    أن يحصل الأشخاص الذي لديهم إعاقات
    على التكنولوجيا التي يحتاجون إليها
  • 6:38 - 6:40
    ضمن ذلك التكنولوجيا المُساعِدة
  • 6:40 - 6:44
    لكي يستطيعوا النجاح في التعليم،
    في العمل المهني،
  • 6:44 - 6:47
    و في كلّ النشاطات الّي يودّون متابعتها.
  • 6:47 - 6:51
    من المهمّ أيضاً أن يقوم مطوّروا البرامج
  • 6:51 - 6:57
    بما فيهم من ينشؤون المواقع الإلكترونية،
    الملفات، البرامج
  • 6:57 - 7:02
    و غيرهم من العاملين في مجال المعلوماتية،
    بجعل هذه المنتجات متوفّرة للذين يستخدمون
  • 7:02 - 7:04
    التكنولوجيا المساعِدة
    و لباقي الناس.
タイトル:
تقنيّاتنا للمساوات في الوصول: القصور الحسّية
概説:

يتكلّم التلاميذ الّذي لديهم قصور حسّية عن التكنولوجيا المساعدة الّتي يستخدمونها في أماكن تعليمهم. يتحدّث التلاميذ عن معلومات حول تقنيّة قراءة الشاشة، أجهزة البصر و السمع، تكبير الشاشة، و إلمزيد من المواضيع. الفيديو متوفّر أيضاً مع وصف صوتي: https://youtu.be/k2rR2H7Bbus

more » « less
Video Language:
English
Team:
DO-IT
Duration:
07:44

Arabic subtitles

改訂 Compare revisions