Arabic subtitles

موجات التزواج، ومخزون المنيّ، وغارات الحضنة: حياة ملكة نمل النار

Get Embed Code
17 Languages

Showing Revision 12 created 01/24/2020 by Fatima Zahra El Hafa.

  1. في يونيو، مباشرة بعد وابل من الأمطار،
  2. والسماء مُكتظة بكائنات لم يشهد لها مثيل.
  3. لأوَّل وهلة، قد يبدو المشهد مُروعًا.
  4. لكن بالنسبة للمحظوظين
    من ذكور وإناث القنويّات،
  5. أو التي تعرف بنمل النار،
    هو يوم الرومانسية.
  6. هذا الطيران الزفافيّ،

  7. عندما تُقدم الآلاف من ذكور وإناث النمل
  8. القادرة على التكاثر،
  9. والتي تدعى بالحشرات المجنحة،
    على الطيران
  10. لأول وآخر مرة.
  11. حتى بالنسبة للذكرالمُوفّق
  12. الذي يتفادى الطيورالجارحة،
  13. موجة التزواج هذه ستكون مُهلكة.
  14. حتى الأنثى التي كان تزاوجها ناجحًا،
  15. فعملها يكون فقط في بدايته.
  16. فبعد أن تحصل على مخزون من المنيّ،
    الذي سيكفيها طوال حياتها،

  17. من رفيقها المغادر،
  18. يتعين على الملكة الجديدة
  19. بناء مستعمرة كاملة بمفردها.
  20. بهبوطها على الأرض،
  21. تسعى للبحث عن بقعة ملائمة لبناء خليتها.
  22. مثاليًا، بإمكانها إيجاد مكانٍ
  23. ذو تربة سهلة الحفر
  24. كأرض زراعية مُبعثرة من النشاط البشري.
  25. بمُجرد أن تجد بقعة مثالية،
  26. تكسر جناحيها
  27. مما يسفرعن أعقاب تخلق لها مكانة ملكيّة.
  28. ثمّ، تبدأ بحفر قناة تنتهي بفجوة.
  29. هنا تبيض الملكة حوالي عشر بيضات في اليوم،
  30. وتفقس اليرقات في غضون أسبوع،
  31. خلال الثلاثة أسابيع التالية،
  32. تقتات الملكة على البيض غير المُخصّب
  33. لتغذي نفسها وذريتها،
  34. مما يجعلها تخسر نصف وزنها
    خلال هذه العملية.
  35. لحسن الحظ، وبعد 20 يومًا
  36. تنمو هذه اليرقات لتصير أول جيل من العمّال.
  37. استعدادًا للبحث عن الطعام
  38. وإنعاش ملكتهم المُصابة بالضُمور.
  39. ستضطر بناتها للعمل بسرعة

  40. لتستعيد أمهم صحتها في الحال.
  41. في المنطقة المجاورة،
  42. تعمل الكثير من الملكات
    على تأسيس جيوشهن الخاصة.
  43. تتعايش هذه المستعمرات بسلام حتى الآن،
  44. لكن بمجرد ظهور العمّال،
  45. يبدأ ما يعرف بظاهرة غارة الحضنة.
  46. تبدأ مجموعة عمال من الخلايا
    التي تبعد بعدة أمتار
  47. بسرقة صِغار ملكتنا.
  48. تنتقم مستعمرتنا،
  49. لكن أمواجًا من المُغيرين تأتي من مكان بعيد
  50. تسحق العمّال.
  51. في غصون ساعات،
  52. ينقل المُغيرون كامل مخزون حضنة الملكة
  53. إلى أكبر خلية مجاورة
  54. وتهجر بنات الملكة الناجيات أمهن.
  55. تتمسك الملكة بفرصتها الأخيرة للنجاة،
  56. فتتعقّب أثر الغارة إلى الخلية المنتصرة،
  57. تصدّ ملكات أخريات مهزومات
  58. وعمال الخلية المدافعين،
  59. تصارع طريقها إلى أعلى كومة الحضنة.
  60. وتساعدها بناتها للوصول
  61. بينما تفشل الملكات الأخريات
  62. تهزُم الملكة الحاكمة
  63. وتستولي ملكتنا على كومة الأحضنة.
  64. في النهاية، تنهار بقية المتنافسات،
  65. إلى أن تبقى ملكة واحدة وكومة واحدة،
  66. يسكن الآن ما يفوق مئات العمال

  67. في أكبر خلية،
  68. فتبدأ الملكة المنتصرة بمساعدة مستعمرتها
  69. لتحقيق هدفها الرئيسي:
  70. التكاثر.
  71. لعدة سنوات قادمة،
  72. ستنتج المستعمرة عمالًا عواقر فقط.
  73. لكن بمجرد أن يفوق عدد سكانها حوالي 23000،
  74. تتغير الدورة.
  75. من الآن فصاعدًا، في كُلّ فصل ربيع،
  76. ستنتج المستعمرة ذكورًا وإناثًا
    مُجنحة مُخصبة.
  77. تبيض المستعمرة نملًا أكبر
    في أوائل فصل الصيف
  78. وتعود إلى اليد العاملة في فصل الخريف.
  79. بعد هطول الأمطار،
  80. تأوى هؤلاء المجّنحات إلى السماء.
  81. وتنشر جينات ملكتها
  82. حتى مئات الأمتار باتجاه الريح.
  83. لكن ولكي تشارك
    في موجة التزواج السنوية هذه،

  84. يجب على المستعمرة أن تنمو ككائن واحد خارق.
  85. كلّ يوم، يُطعم النمل الأصغر الملكة
  86. ويعتني بالحضنة،
  87. بينما يبحث العمال الأكبر سنًا عن الطعام
  88. ويدافعون عن الخلية.
  89. عندما يُهاجم العدو،
  90. يصدُّهم هؤلاء المحاربون الكبار
  91. باستخدام السُّم.
  92. بعد هطول الأمطار، تجتمع المستعمرة معًا،
  93. وتستخدم تربة مبللة لتوسيع خليتها.
  94. وعندما يُغرق فيضان كارثي منزلهم،
  95. تتجمع الأخوات على شكل طوافة
  96. تنقل الملكة إلى مكان آمن.
  97. لكن بغض النظرعن مدى مُرونتها،

  98. لا بد لحياة المستعمرة أن تزول.
  99. بعد حوالي 8 سنوات ينفذ المنيّ من الملكة
  100. ولا يعود بوسعها تعويص العمال
    الذين لاقوا حتفهم.
  101. يتضاءل عدد سكان الخلية، وفي النهاية،
  102. تستحوذ عليها مستعمرة مجاورة.
  103. بهذا يزول عرش الملكة، ويبقى إرثها الجيني.