Arabic subtitles

نداء من أجل التعليم

متحدثة في مدرسة لندن للبنات، تقدم ميشيل أوباما حديثاً عاطفياً ،ونموذج شخصي لكل طالبة لأخذ التعليم على محمل الجد. أنه جيل جديد، باهر، كما تقول، الذي سيجسّر الهوة بين العالم كما هو وكما ينبغي له أن يكون.

Get Embed Code
44 Languages