Arabic subtitles

ست طرقٍ لتحسين علاقتك بالمال

يمكن أن يكون من الصعب جداً التحكم بحياتك المالية، ولكن يمكن أن تكون أسهل من ذلك. تشاركنا ثاسوندا داكيت الطرق التي تساعدنا على تقليل الشعور بالخجل عند الحديث عن المال وإجراء محادثات صادقة مع أنفسنا عن كيفية ادخاره.

Get Embed Code
21 Languages

Showing Revision 9 created 04/26/2020 by Fatima Zahra El Hafa.

  1. عندما تفكر بالمال وبأحلامك
  2. وأنت تنظر إلى حسابك المالي،
  3. قد تقول: "لا يتوافق المبلغ
    الموجود في حسابي البنكي مع أحلامي."
  4. [الطريقة التي نعمل بها]

  5. قد يكون توفير الرخاء المادي
    لأسرة أمريكية تقليدية أمراً مرهقاً.

  6. نعلم أن 46% من الشعب الأمريكي سيعاني
  7. لكي يؤمن 400 دولاراً
    في حالة تعرضه لحالة طارئة.
  8. وأن 60% من الأمريكيين
    سيواجهون حالة طارئة مشابهة
  9. في غضون 12 شهراً أو أقل.
  10. عندما نطرح سؤالاً كالتالي:
    "ما الذي يعنيه المال لك؟"

  11. فسيجيب معظم الأشخاص بـ"أشعر بالقلق."
  12. معبرين عن شعورهم
    بانعدام الأمان والاستقرار والخجل.
  13. أعتقد أن علاقتنا بالمال مشحونة بالتوتر،
  14. ذلك أنّها تترافق مع إطلاق الأحكام.
  15. فعندما لا تكون قادراً على تسديد فواتيرك
    خلال الوقت المحدد،
  16. فقد تعتبر ذلك أمراً شخصياً.
  17. لا أريد أحداً أن يعتقد أنني لست ذكياً.
  18. لا أريد أحداً أن يعرف
    أنني قلق بشأن وضعي المالي.
  19. لا أريد أحداً أن يعرف
    أنني متوترٌ للغاية من ذلك.
  20. لذا دعونا نغيّر هذه النظرة الآن.
  21. [6 دروس تساعدنا لتحسين علاقتنا بالمال]

  22. [1: تحدّث عنها.]

  23. لن تستطيع القيام بذلك وحدك.
    وهنا يأتي دور المقربين منك.

  24. إنّه من المحظورات.
  25. نتجنب عادةً الحديث عن مخاوفنا وضغوطاتنا
    عندما يتعلّق الأمر بالمال.
  26. لذا يجب علينا أن نجتمع
    كمجموعة من الأصدقاء،
  27. بدون أي أحكام أو شعورٍ بالخجل.
  28. بل أن نفرح بأننا اتخذنا قراراً
  29. بأننا نرغب بإنشاء علاقة جيدة مع المال.
  30. لدرجة أن نصفق ونحتفل بأنفسنا.
  31. بعد أن تقوم بذلك عليك أن تصبح جدياً.

  32. وألا تسمح لأي شيء بالخروج عن السيطرة.
  33. من أين تأتي هذه العلاقة مع المال؟
  34. لماذا أُنفق كل هذه الأموال
    على أشياء لا تتوافق مع أهدافي؟
  35. ما هي مخاوفك؟ وما هي آمالك وأحلامك؟
  36. ثم نبدأ باتخاذ إجراءات حقيقية.
  37. ما الذي نستطيع القيام به هذا الأسبوع؟
    أو هذا الشهر؟
  38. [2: افهم ما هو المال]

  39. المال ليس كل شيء في النهاية.

  40. إنّه الآلية التي تُمكنك
    من تحقيق أهدافك مهما كانت.
  41. ولكنه لا يحدد من أنت.
  42. إنه مجرّد آلية تمكنك من تحقيق ما يهمك.
  43. [3: قم بتحديد ما يهمك...]

  44. اسأل نفسك هذا السؤال الجوهري:
    لماذا تدّخر المال؟

  45. هل تدخر مالك لشراء سيارة،
    أو لتسديد الديون التي تدين بها،
  46. أو أنك تدخر المال لتصرفه عندما تحتاج إليه،
  47. تتضمن الإجابة عن هذا السؤال
    بعض الأهداف قصيرة الأمد
  48. وبعض الأهداف طويلة الأمد.
  49. [4: ... ثم تخيل هذه الأهداف فعلاً]

  50. قم بتخيل ما تريد تحقيقه.

  51. يخدم لوح الأهداف كطريقة لتتصور
  52. ما الذي تدخر لأجله.
  53. ولكي نفصّل قليلاً في ذلك،
    اذهب وأحضر لوحاً.
  54. وأحضر أقلاماً وأدوات تزيين.
  55. اقتطع صوراً من المجلات.
  56. اقتطع صور تلك الرحلة الرائعة.
  57. اجمع صوراً لك وأنت تسدد ديون دراستك.
  58. قد تتساءل عندها: "فيما سيفيدني هذا؟"
  59. إن الفكرة من ذلك تتمحور
    حول جعل أهدافك تتوافق مع تصرفاتك،
  60. ويساعدك لوح الأهداف في تصوّر
  61. المكان الذي تخطط لبلوغه
    وبالتالي يوجّهك في كيفية عيش حياتك،
  62. ويحدد حالياً الخطوات التي يجب أن تتخذها
    لتصل إلى هذا المكان.
  63. [5: لا يتعلّق الأمر
    بما تجنيه من المال بل بما تدخره.]

  64. لا يتعلّق الأمر بما تجنيه من المال
    بل بما تدخره.

  65. يتعلّق الأمر بفهم إذا ما كنت تمتلك القدرة
  66. على إشباع حاجاتك الأساسية
    بما تجنيه من المال؟
  67. وإذا لم تكن تمتلك هذه القدرة،
    فما الذي يجب أن تعدله لتحقق ذلك؟
  68. ثم سنفصل بالحديث عنها وعن الأدوات.
  69. ونسأل أنفسنا: "هل نوفّر المال
    ونضعه في حسابنا الخاص بالتوفير؟"
  70. أنشأ الحساب وانساه،
    أو ضع دولاراً فيه كل يوم.
  71. بغض النظر عن التواتر الذي توفر به،
  72. الهدف هو الاستمرارية وليس الكمية.
  73. يمكنك أن تبدأ بتواتر بطيء.
  74. أو أن تبدأ بتوفير كميات قليلة،
    ولكن يجب عليك أن تبدأ من الآن.
  75. دعوني أدلكم على طريقة لذلك،
    فجميعنا لديه اندفاعاته.
  76. بما أننا نحمل الهاتف المحمول دوماً معنا،
    فكثيراً ما نقوم بالتسوّق.
  77. قم بالولوج إلى أي موقع
    وتسوّق واجمع حاجياتك في العربة.
  78. ولكن لا تقم بالضغط على زر الشراء.
  79. انتظر 24 ساعة ثم عُد واسأل نفسك:
  80. "هل أريد هذا الغرض حقاً؟
  81. هل ستساعدني هذه الأشياء
    في الوصول إلى أهدافي؟"
  82. وإذا لم يكن لها أي دور في ذلك فاحذفها
    وهكذا تكون قد وفّرت بعض المال.
  83. [6: أحسنْ إلى نفسك.]

  84. من المهم أيضاً أن تعرف

  85. أن قيمتك الشخصية لا تتحدد
    بما تملكه من المال.
  86. وهذا ما نستطيع القيام به بشكل أفضل.
  87. أن تفرح وتحتفل بنجاحاتك.
  88. وعندما تخطئ في شيءٍ ما،
    لا تطلق أحكاماً على نفسك ولا تشعر بالخجل.
  89. بل عُد وأصلحها.