Arabic subtitles

لماذا يتكتّل العنف في المدن - وكيف نحدّ منه

Get Embed Code
33 Languages

Showing Revision 20 created 08/16/2020 by Riyad Altayeb.

  1. أنت جراح طوارئ
  2. تعمل في مناوبة منتصف الليل
    في غرفة طوارئ داخل المدينة.
  3. شاب يُجر أمامك،
  4. غائب عن الوعي ملقى على نقالة.
  5. أصيب بعيار ناري في قدمه وينزف بشدة.
  6. بالحكم على مداخل ومخارج الجروح،
  7. وكمية النزيف،
  8. لابد أن الرصاصة قطعت الشريان الفخذي،
  9. أحد أكبر الأوعية الدموية في الجسم.
  10. بصفتك طبيباُ شاباُ، ماذا يجب أن تفعل؟
  11. أو بشكل أدق، ماذا تفعل أولاً؟
  12. تنظر إلى ثياب الشاب،
    والتي تبدو قديمة ومهترئة.

  13. قد يبدو عاطل عن العمل ومشرد،
  14. لا يحصل على تعليم جيد.
  15. هل تبدأ العلاج بإيجاد وظيفة له،
  16. إيجاد شقة له،
  17. أو تساعده باجتياز اختبار التعليم العام؟
  18. من الناحية الأخرى،
  19. هذا الشاب متورط بخلاف من نوع ما
  20. وقد يكون خطيراً.
  21. قبل الإفاقة،
  22. هل تضعه في قيود،
  23. تبلغ أمن المستشفى أو تتصل بـ911؟
  24. معظمنا لن يفعل أياً من هذه الأشياء.
  25. بدلاً من ذلك، سنقوم بالخيار الوحيد المنطقي
  26. والإنساني المتاح الآن.
  27. أولاً، سنوقف النزيف.
  28. لأنه ما لم نوقف النزيف،
  29. لا شيء آخر يكون له قيمة.
  30. ما هو صحيح في غرفة الطوارئ
    هو صحيح في كل أنحاء الدولة.

  31. عندما يتعلق الموضوع بالعنف الحضري،
    الأولوية لإنقاذ الأرواح.
  32. معالجة ذلك العنف بنفس السرعة
  33. التي نعالج بها جرح عيار ناري
    في غرفة الطوارئ.
  34. ما الذي نتحدث عنه عندما
    نقول "العنف الحضري"؟
  35. العنف الحضري هو العنف القاتل
    أو المحتمل أن يكون قاتلاً
  36. والذي يحدث في شوارع مدننا،
  37. له عدة مسميات:
  38. عنف الشارع، عنف الشباب،
  39. عنف العصابات، عنف الأسلحة.
  40. يحدث العنف الحضري
  41. بين الأكثر احتياجاً والأكثر حرماناً بيننا.
  42. غالباً بين الشباب،
  43. من ليس لديهم الكثير من الخيارات أو الأمل.
  44. أمضيت المئات من الساعات مع هؤلاء الشباب.

  45. درّستهم في المدرسة الثانوية
    في واشنطن العاصمة،
  46. حيث قُتل أحد طلابي.
  47. وقفت في مواجهتهم في المحاكم
    في مدينة نيويورك،
  48. حيث عملت مدعياً عاماً.
  49. وأخيراً،
  50. تنقلت بين مدينة ومدينة كواضع سياسات وباحث،
  51. أقابل هؤلاء الشباب
  52. ونتبادل الأفكار حول
    كيفية جعل مجتمعاتنا أكثر أمناً.
  53. لماذا يجدر بنا الاهتمام بهؤلاء الشباب؟
  54. لماذا العنف الحضري مهم؟
  55. العنف الحضري مهم،

  56. لأنه يسبب وفيات أكثر
    هنا في الولايات المتحدة
  57. من أي شكل آخر من العنف.
  58. العنف الحضري مهم أيضاً
  59. لأننا في الحقيقة نستطيع القيام بشيء تجاهه.
  60. السيطرة عليه ليس التحدي
    المستحيل أو المستعصي
  61. الذي يعتقده الكثيرون.
  62. في الحقيقة،
    هناك عدد من الحلول المتاحة اليوم
  63. أثبتت فعاليتها.
  64. وما تشترك به هذه الحلول
    هو مكون أساسي واحد.
  65. كلها تعرف العنف الحضري على أنه شائك،
  66. بمعنى أنه يتراكم
  67. بين عدد قليل من الأماكن أو الأشخاص.
  68. في نيو أورليانز، على سبيل المثال،

  69. شبكة أقل من 700 شخص
  70. مسؤولة عن معظم العنف القاتل في المدينة.
  71. البعض يسميهم بـ"الأشخاص المثيرون للمشاكل."
  72. هنا في بوسطن،
  73. 70% من إطلاق النار
  74. مركزة في أحياء وزوايا
    تغطي فقط 5% من المدينة.
  75. هذه المواقع تسمى عادة بـ"بؤر التوتر"
  76. في مدينة تلو الأخرى،
  77. عدد قليل من الأشخاص المثيرون
    للمشاكل وبؤر التوتر
  78. مسؤولة عن الغالبية الواضحة
    من العنف القاتل.
  79. في الحقيقة، هذه النتيجة
    تكررت الكثير من المرات
  80. لدرجة أن الباحثين يسمونها الآن
    قانون تراكم الجريمة.
  81. عندما ننظر للعلم،
    نجد أن الحلول اللزجة هي أفضل شيء.

  82. لتوضيح الأمر،
  83. لن تستطيع إيقاف إطلاق النار
    إن لم ترد التعامل مع مطلقي النار.
  84. ولن تستطيع إيقاف القتل
    إن لم ترد الذهاب لأماكن قتل الناس.
  85. منذ أربع سنوات،

  86. أجريت أنا وزملائي تحليلاُ تجميعياً منهجياً
  87. لاستراتيجيات مواجهة العنف،
  88. ملخصين نتائج أكثر من 1,400
    تقييم للمؤثرات الفردية.
  89. ما وجدناه، مراراً وتكراراً،
  90. أن الاستراتيجيات التي كانت مركّزة أكثر،
  91. موجهة أكثر،
  92. الأكثر إزعاجاً،
  93. كانت الأكثر نجاحاً.
  94. وجدنا هذا في علم الجرائم،
  95. في دراسات أعمال الشرطة
    ومكافحة العصابات وإعادة الدخول لها.
  96. لكنا وجدنا هذا أيضاً في الصحة العامة،
  97. حيث الوقاية الثانوية والثالثة
  98. أدث بشكل أفضل من الوقاية الأولية العامة.
  99. عندما يركز صناع القرار
    على أكثر الأماكن والأشخاص خطراً،
  100. يحصلون على نتائج أفضل.
  101. قد تتساءلون ماذا عن الاستبدال والإحلال.

  102. أظهرت الأبحاث أنه
    عندما يحبس مروجو المخدرات،
  103. يأتي مروجون جدد مستبدلين من قبلهم.
  104. يخشى البعض أنه عندما تركز
    الشرطة في مواقع معينة،
  105. سوف تنزح الجريمة،
  106. تنتقل في الشارع أو الشوارع المجاورة.
  107. لحسن الحظ، نحن نعلم الآن
    أنه بسبب ظاهرة الالتصاق،
  108. آثار الاستبدال والإزاحة
    المرتبطة بهذه الاستراتيجيات اللزجة
  109. هي الحد الأدنى.
  110. يستغرق الأمر فترة من الصدمات لخلق قاتل
  111. وعقوداً من عدم الاستثمار لخلق بؤرة توتر.
  112. لذلك هؤلاء الناس والأماكن
    لا يتنقلون بسهولة.
  113. ماذا عن الأسباب الجذرية؟

  114. أليس معالجة الفقر أو عدم المساواة
    أو قلة الفرص
  115. أفضل طريقة لمنع العنف؟
  116. حسناً، وفقاً للعلم،
  117. نعم ولا.
  118. نعم، ترتبط بوضوح في ارتفاع معدلات العنف
  119. مع أشكال مختلفة من المساوئ
    الاجتماعية والاقتصادية.
  120. ولكن لا، في هذه التغييرات
    في ظل هذه العوامل
  121. لا يؤدي بالضرورة لتغيرات في العنف،
  122. لا سيما في المدى القصير.
  123. خذ الفقر على سبيل المثال.
  124. تحقيق تقدم هادف بشأن الفقر سيستغرق عقوداً،
  125. بينما يحتاج الفقراء ويستحقون
    الإغاثة من العنف الآن.
  126. لا يمكن للأسباب الجذرية أيضاً
    تفسير ظاهرة الالتصاق.
  127. إذا كان الفقر يقود العنف دائماً،
  128. عندها نتوقع رؤية العنف بين جميع الفقراء.
  129. لكننا لا نرى ذلك.
  130. بدلاً من ذلك، يمكننا أن نلاحظ تجريبياً
    أن الفقر يتركز،

  131. تتركز الجريمة أبعد من ذلك
  132. ويتركز العنف أكثر من أي شيء آخر.
  133. هذا هو السبب في نجاح الحلول اللزجة.
  134. ينجح، لأنهم يتعاملون
    مع الأشياء الأولى أولاً.
  135. وهذا مهم،
  136. لأنه بينما قد يؤدي الفقر إلى العنف،
  137. تظهر أدلة قوية أن العنف
    في الواقع يديم الفقر.
  138. إليك مثال واحد فقط على كيفية ذلك.

  139. كما وثّق باتريك شاركي،
  140. عالم اجتماع -
  141. أظهر أنه عندما يتعرض
    الأطفال الفقراء للعنف،
  142. يصدمهم.
  143. وذلك يؤثر على قدرتهم على النوم،
  144. الانتباه والتصرف والتعلم.
  145. وإذا لم يستطع الأطفال الفقراء التعلم،
  146. لا يمكنهم الأداء جيداً في المدرسة.
  147. وهذا يؤثر في النهاية على قدرتهم
    لكسب العيش لاحقاً
  148. بما يكفي للهروب من الفقر.
  149. ولسوء الحظ، في سلسلة من الدراسات التاريخية

  150. قام بها الاقتصادي راج شيتي،
  151. هذا ما رأيناه تماماً.
  152. الأطفال الفقراء الذين يتعرضون
    للعنف لديهم دخل أقل
  153. من الأطفال الفقراء الذين يكبرون بسلام.
  154. يحبس العنف حرفياً
    الأطفال الفقراء في الفقر.
  155. هذا هو سبب أنه من المهم للغاية التركيز
    بلا هوادة على العنف الحضري.
  156. هنا مثالان لكيفية ذلك.
  157. هنا في بوسطن، في التسعينيات،

  158. حققت الشراكة بين رجال
    الشرطة وأعضاء المجتمع
  159. نتائج مذهلة للحد من جرائم قتل
    الشباب بنسبة 63%.
  160. خفضت نفس الاستراتيجية في أوكلاند
  161. مؤخراً الهجمات غير المميتة
    بالأسلحة النارية بنسبة 55%.
  162. في سينسيناتي وإنديانابوليس ونيو هافن،
  163. قل العنف المسلح بأكثر من الثلث.
  164. وفي أبسط الأحوال،
  165. تحدد هذه الاستراتيجية ببساطة
    من هم على الأرجح معرضون لإطلاق النار
  166. أو يتم إطلاق النار عليهم،
  167. ثم يواجهونهم برسالة مزدوجة
  168. من التعاطف والمساءلة.
  169. "نحن نعلم أنه أنت من يقوم بإطلاق النار.
  170. وذلك يجب أن يتوقف.
  171. إذا سمحت لنا، سنساعدك.
  172. إذا تجاوزتنا، سنوقفك".
  173. يقدم للراغبين في التغيير الخدمات والدعم.
  174. أولئك الذين يصرون على سلوكهم العنيف
  175. يتم تقديمهم للعدالة عبر الإجراءات
    المعنية بإنفاذ القانون.
  176. في شيكاغو، يستخدم برنامج آخر
    العلاج السلوكي المعرفي

  177. لمساعدة المراهقين
  178. لإدارة الأفكار والمشاعر الصعبة،
  179. من خلال تعليمهم كيفية تجنبها
    أو تخفيف النزاعات.
  180. قلل هذا البرنامج من اعتقالات
    جرائم العنف بين المشاركين
  181. إلى النصف.
  182. وخفضت استراتيجيات مماثلة
    عودة الإجرام الجنائي
  183. من 25% إلى 50%.
  184. الآن أطلقت شيكاغو جهداً جديداً،
  185. باستخدام نفس التقنيات،
  186. ولكن مع أولئك الأكثر عرضة
    للعنف باستخدام السلاح.
  187. ويُظهر البرنامج نتائج واعدة.
  188. وعلاوة على ذلك،
  189. لأن هذه الاستراتيجيات
    مركزة جداً ومستهدفة جداً،
  190. لا يميلون إلى أن يتكلفوا الكثير
    بالأرقام المطلقة.
  191. ويعملون مع القوانين الموجودة بالفعل اليوم.
  192. إذن هذه هي الأخبار الجيدة.

  193. يمكننا أن نحقق السلام في مدننا،
  194. الآن،
  195. بدون ميزانيات كبيرة
  196. وبدون قوانين جديدة.
  197. فلماذا لم يحدث هذا بعد؟
  198. لماذا لا تزال هذه الحلول محدودة
    إلى عدد قليل من المدن،
  199. ولماذا يكافحون، حتى عندما تنجح،
  200. للحفاظ على الدعم؟
  201. حسناً، هذه هي الأخبار السيئة.
  202. الحقيقة هي أننا لم نكن جيدين
    في تنظيم جهودنا
  203. حول ظاهرة الالتصاق هذه.
  204. هناك ثلاثة أسباب على الأقل
    لماذا لا نتبع الأدلة

  205. عندما يتعلق الأمر بالحد من العنف الحضري.
  206. والأول: كما قد تتوقع،
  207. السياسة.
  208. لا تتوافق معظم الحلول اللاصقة
    مع كل برنامج سياسي.
  209. بدلاً من ذلك، يقومون بكلٍ
    من الترغيب والترهيب،
  210. موازنة بين وعد العلاج
    مع التهديد بالاعتقال،
  211. الجمع بين الاستثمار المحلي
    مع حفظ أمن بؤر التوتر.
  212. بعبارات أخرى،
  213. هذه الحلول ناعمة وصعبة
  214. في نفس الوقت.
  215. لأنهم لا يصطفون بدقة
  216. مع نقاط الحديث النموذجية
    سواء مع اليسار أو اليمين،
  217. لن ينجذب السياسيون إلى هذه الأفكار
    بدون بعض التعليم،
  218. وربما حتى القليل من الضغط.
  219. لن يكون الأمر سهلاً،
  220. لكن يمكننا تغيير السياسة حول هذه القضايا
  221. بإعادة تأطير العنف كمشكلة يجب حلها،
  222. ليست بحجة للفوز.
  223. يجب أن نبرز الأدلة على الإيديولوجية
  224. وما ينجح مقابل ما يبدو جيداً.
  225. السبب الثاني لعدم اتباعنا الدليل دائماً

  226. هي الطبيعة المعقّدة إلى حد ما
    من هذه الحلول.
  227. هناك مفارقة هنا.
  228. ما هي أبسط الطرق للحد من العنف؟
  229. المزيد من رجال الشرطة.
  230. المزيد من الوظائف.
  231. القليل من الأسلحة.
  232. من السهل تحديد ذلك،
  233. لكنها تميل إلى عدم النجاح
    من الناحية العملية.
  234. بينما من الناحية الأخرى،
  235. حلول قائمة على البحث يصعب شرحها،
  236. لكن نتائجها أفضل.
  237. الآن، لدينا الكثير من الأساتذة
  238. يكتبون عن العنف في المجلات الأكاديمية.
  239. ولدينا الكثير من الناس
    يبقونا بأمان في الشارع.
  240. لكن ما ليس لدينا
  241. هو الكثير من التواصل بين هاتين المجموعتين.
  242. ليس لدينا جسر قوي بين البحث والممارسة.
  243. وعندما يكون البحث فعلاً أبلغ الممارسة،
  244. لم يتم بناء هذا الجسر عن طريق الصدفة.
  245. هذا يحدث عندما يأخذ شخص ما الوقت
  246. للشرح بعناية ماذا يعني البحث،
  247. لماذا هو مهم
  248. وكيف يمكن فعلاً إحداث فرق في المجال.
  249. نقضي الكثير من الوقت في إجراء البحوث،
  250. ولكن ليس بما فيه الكفاية لتقسيمها
    إلى أجزاء صغيرة
  251. لتمكن الشرطي المنشغل أو الأخصائي
    الاجتماعي من هضمها بسهولة.
  252. ربما يكون من الصعب الاعتراف أو القبول،

  253. لكن العرق هو السبب الثالث والأخير
  254. لعدم عمل المزيد للحد من العنف.
  255. يتركز العنف الحضري
    بين المجتمعات الفقيرة الملونة.
  256. هذا يجعل من السهل بالنسبة للذين
    لا يعيشون في تلك المجتمعات
  257. أن يتجاهلوا المشكلة
    أو التظاهر بأنه ليس علينا حلها.
  258. هذا خطأ بالطبع.
  259. العنف الحضري مشكلة الجميع.
  260. بطريقة مباشرة أو غير مباشرة،
  261. ندفع جميعاً الثمن لإطلاق النار والقتل
  262. التي يحدث في شوارع مدننا.
  263. لهذا السبب نحن بحاجة لإيجاد طرق جديدة
    لتحفيز المزيد من الناس
  264. لتجاوز حدود الطبقية واللون
    للانضمام إلى هذا النضال.
  265. لأن هذه الاستراتيجيات
    ليست كثيفة الاستخدام للموارد،
  266. لسنا بحاجة إلى تحفيز
    العديد من الحلفاء الجدد -
  267. نحن فقط بحاجة إلى القليل.
  268. ونريدهم فقط أن يكونوا صاخبين.
  269. إذا استطعنا التغلب على هذه التحديات

  270. ونشر هذه الحلول اللزجة
    إلى الأحياء التي تحتاجها،
  271. يمكننا إنقاذ آلاف الأرواح.
  272. إذا كانت الاستراتيجيات التي ناقشتها اليوم
  273. تم تنفيذها الآن في الـ40 مدينة
    الأكثر عنفاً في البلاد،
  274. سنتمكن من إنقاذ أكثر من 12,000 نفس
  275. على مدى السنوات الثمان التالية.
  276. كم ستكلف؟

  277. حوالي 100 مليون سنوياً.
  278. قد يبدو هذا كثيراً،
  279. ولكن في الواقع، يمثل هذا الرقم أقل من 1%
  280. من 1% من الميزانية الفيدرالية السنوية.
  281. تنفق وزارة الدفاع هذا المبلغ
  282. لطائرة مقاتلة واحدة F-35.
  283. مجازياً، العلاج هو نفسه،

  284. سواء كان شاباً يعاني من جرح بعيار ناري،
  285. مجتمع مليء بهذه الجروح،
  286. أو أمة مليئة بمثل هذه المجتمعات.
  287. في كل حالة، العلاج، أولاً قبل كل شيء،
  288. هو وقف النزيف.
  289. أعلم أن هذا يمكن أن ينجح.
  290. أعلم ذلك، لأنني رأيته.
  291. رأيت مطلقي نار يضعون أسلحتهم
  292. ويكرسون حياتهم لجعل الآخرين
    يفعلون نفس الشيء.
  293. لقد مررنا بمشاريع الإسكان
    التي اشتهرت بإطلاق النار
  294. وشهدت أطفالاً يلعبون في الخارج.
  295. جلست مع رجال شرطة وأفراد مجتمع
  296. كانوا يكرهون بعضهم البعض،
    ولكن الآن يعملون معاً.
  297. ورأيت أشخاصاً من كل نواحي الحياة،
  298. أناس مثلكم،
  299. قرروا أخيراً المشاركة في هذا الصراع.
  300. ولهذا السبب أعرف ذلك أننا معاً،
  301. نستطيع وسنقوم بإنهاء هذه المذبحة
    التي لا معنى لها.
  302. شكراً لكم.

  303. (تصفيق)