Return to Video

يجب علينا أن نناصر النسوية - تشيماندا نقوزي أديتشي في تدكس يوستون

  • 0:15 - 0:19
    أخي تشوك وأعز أصدقائي ايكيا من المنظمين
  • 0:19 - 0:23
    لذلك لم أستطع أن أرفض حين طلبوا مني الحضور
  • 0:24 - 0:25
    لكني سعيدة جداً لتواجدي
  • 0:25 - 0:27
    ياله من فريق رائع مهتم بأفريقيا
  • 0:27 - 0:30
    أنا سعيدة وممتنه لوجودي هنا
  • 0:30 - 0:34
    وقيل لي أيضاً أن أروع
  • 0:34 - 0:37
    وأجمل فتاة بالعالم متواجده هنا ضمن الحضور
  • 0:37 - 0:38
    إسمها كامسيا ديتشي
  • 0:38 - 0:42
    أرجو منها الوقوف "هي ابنة أخي"
  • 0:42 - 0:47
    (تصفيق)
  • 0:51 - 0:57
    أود أن أبدأ بالحديث عن أعزأصدقائي أوكولوما
  • 0:57 - 0:59
    أوكولوما عاش في الحي الذي أعيش به
  • 0:59 - 1:02
    و أعتنى بي وكأنه أخي الأكبر
  • 1:02 - 1:06
    إذا أعجبني شخص
    أسأل أوكولوما عن رأيه به
  • 1:06 - 1:09
    توفي أوكولوما بحادث تحطم الطائرة النرويجيه
  • 1:09 - 1:13
    في نيجيريا ديسمير 2005.
  • 1:13 - 1:16
    منذ ما يقارب سبع سنوات مضت
  • 1:16 - 1:22
    كان هو الوحيد الذي أستطيع أن أتجادل معه،
    أضحك معه، أتحدث بصدق معه
  • 1:22 - 1:25
    وهو أول شخص يطلق علي لفظ (نسوية)
  • 1:26 - 1:29
    كنت بالرابعة عشر من عمري في بيته نتناقش
  • 1:29 - 1:33
    كلانا نبني نقاشنا على معلوماتنا البسيطة
    من الكتب التي قد قرأناها
  • 1:33 - 1:37
    لا أتذكر نقاشنا كان عن ماذا بالضبط،
  • 1:37 - 1:40
    ولكن أتذكر حينما ناقشته أكثر وأكثر
  • 1:40 - 1:44
    أوكولوما نظر إلى وقال "أتعلمين أنك نسوية"
  • 1:44 - 1:46
    ولم يكن ذلك مديحاً
  • 1:47 - 1:50
    بناءاً على نبرة صوته، وكأنها نبرة صوتكم
    حين تودون قول شيئ مثل
  • 1:50 - 1:53
    "أنت تدعم الإرهاب"
  • 1:53 - 1:55
    (ضحك)
  • 1:55 - 1:59
    لم أكن أعلم بالضبط ماذا تعني هذه الكلمة
  • 1:59 - 2:02
    ولم أرد أوكولوما أن يعرف أني لا أعلم معناها
  • 2:02 - 2:05
    لذا أكملت نقاشي معه.
  • 2:05 - 2:08
    وكان أول شئ خططت لفعله إذا عدت لمنزلي
  • 2:08 - 2:11
    أن أبحث عن معني كلمة "نسوية" في المعجم
  • 2:11 - 2:15
    الآن، وبعد سنوات ألفت رواية
  • 2:15 - 2:18
    عن رجل، من بين أحداثها، يضرب زوجته
  • 2:18 - 2:20
    ولاتنتهي بنهاية جيدة له
  • 2:20 - 2:23
    حينما كنت أروج للرواية في نيجيريا
  • 2:23 - 2:29
    قال لي صحفي محترم أنه يود نصحي
  • 2:29 - 2:33
    وللنيجيريين هنا أنا متأكدة أنكم معتادين
  • 2:33 - 2:38
    على الناس الذين يقدمون نصائح غير مرغوب بها
  • 2:39 - 2:43
    فقال لي أن الناس يعتقدون أن روايتي نسوية
  • 2:43 - 2:45
    وأن نصيحته لي
  • 2:45 - 2:48
    قالها وهو يحرك يديه بأسى
  • 2:48 - 2:51
    أنه يجب علي أن
    لا أطلق على نفسي "نسوية" لأن
  • 2:51 - 2:55
    النسويات نساء غيرسعيدات لأنهن لم يتزوجن
  • 2:55 - 2:59
    (ضحك)
  • 3:00 - 3:03
    لذا قررت أن أطلق على نفسي "نسوية سعيدة"
  • 3:03 - 3:06
    بعد ذلك الموقف، أخبرتني أكاديمية نيجيرية
  • 3:06 - 3:09
    أن النسوية ليست ثقافتنا وأنها ليست أفريقية
  • 3:09 - 3:11
    وأنني أطلق على نفسي هذا المسمى
  • 3:11 - 3:14
    هو بسبب تأثير الكتب الأجنبية التي أفسدتني.
  • 3:14 - 3:17
    وكان كلامها ممتع لأن أغلب قرائاتي بالبداية
  • 3:17 - 3:19
    لم تكن نسوية
  • 3:19 - 3:22
    أظن أنه كان علي قراءة كل كتاب رومانسي
  • 3:22 - 3:24
    نشر قبل أن أبلغ السادسة عشر
  • 3:24 - 3:26

    وفي كل مرة أحاول قراءة هذه الكتب
  • 3:26 - 3:29
    التي يطلق عليها نسوية كلاسيكية
    يصيبني الضجر
  • 3:29 - 3:31
    و أعاني حقاً لأنهيها
  • 3:31 - 3:33
    عموما بما أن الحركة النسوية غير أفريقية،
  • 3:33 - 3:37
    قررت أن أطلق على نفسي نسوية أفريقية سعيدة
  • 3:38 - 3:42
    في وقت ما كنت نسوية أفريقية سعيدة
    لاتكره الرجال
  • 3:42 - 3:44
    وتحب ملمع الشفاه
  • 3:44 - 3:47
    ترتدي الكعب العالي لنفسها وليس لأجل الرجال
  • 3:48 - 3:50
    بالطبع، أغلبها سخرية
  • 3:50 - 3:55
    إلا أن النساء لديهن مسؤولية كبيرة
  • 3:55 - 3:57
    يجب أن تكرهي الرجال, و حمالة الصدر
  • 3:57 - 4:00
    تكرهي الثقافة الأفريقية ومن هذا المنوال
  • 4:00 - 4:03
    والآن إليكم هذه القصة من طفولتي
  • 4:03 - 4:05
    حين كنت في المدرسة الإبتدائية،
  • 4:05 - 4:09
    معلمتي حدثتنا في بداية الفصل الدراسي،
    أنها ستعطينا إختبار
  • 4:09 - 4:13
    ومن سيحقق أعلى درجة سيكون عريف الصف
  • 4:13 - 4:15
    طبعاً عريف الصف كان ذو شأن كبير
  • 4:15 - 4:18
    فإذا كنت عريف الصف،
  • 4:18 - 4:21
    يحق لك كتابة أسماء الأشخاص المزعجين،
  • 4:21 - 4:24
    وذاك يعني أن لهذا المسمى صلاحيات
    كبيرة من نوعها.
  • 4:24 - 4:29
    ولكن معلمتي كانت تعطينا المسطرة
    لنمسكها بأيدينا
  • 4:29 - 4:33
    ونحن نمشي بخيلاء في الفصل
    بحثاً عن الطلاب المزعجين والمشاغبين.
  • 4:33 - 4:37
    بالطبع لم يكن يُسمح لنا بإستخدام المسطره
  • 4:37 - 4:41
    ولكن كان ذلك الإحتمال مثيراً لي
    وأنا في التاسعة من عمري
  • 4:41 - 4:43
    فقد كنت أرغب بشدة أن أكون عريفة الصف
  • 4:43 - 4:46
    وبالتالي قد حصدت أعلى درجة في الإختبار
  • 4:46 - 4:50
    ولمفاجأتي، أبلغتنا معلمتي أن عريف الصف
    يجب أن يكون ولد
  • 4:50 - 4:54
    يبدو أنها قد نسيت إبلاغنا بذلك
    ظناً منها أنه كان واضحاً
  • 4:54 - 4:57
    (ضحك)
  • 4:57 - 5:00
    أحد الطلاب أخذ ثاني أعلى درجة في الإختبار
  • 5:00 - 5:02
    بالتالي كان هو عريف الصف.
  • 5:03 - 5:05
    والشيء الذي كان أكثر تشويقاً
  • 5:05 - 5:08
    أن الصبي كان لطيفاً ذو روح عذبة
  • 5:08 - 5:12
    ولم يكن لديه أي إهتمام في السيطرة على
    الفصل بالمسطرة
  • 5:12 - 5:16
    بينما كنت أنا تغمرني الحماسة لفعل ذلك.
  • 5:17 - 5:19
    ولكني كنت أنثى وهو ذكر
  • 5:19 - 5:21
    وعليه أصبح هو عريف الصف.
  • 5:21 - 5:24
    ولم أنسى تلك الحادثة أبداً.
  • 5:24 - 5:27
    كثيراً ما أقع في هذا الخطأ حين أظن أن
  • 5:27 - 5:30
    كل ماهو واضح بالنسبة لي واضح لأي شخص أخر.
  • 5:30 - 5:32
    لنأخذ مثلاً صديقي العزيز لويس.
  • 5:32 - 5:34
    لويس رجل ذكي متقدم,
  • 5:34 - 5:37
    وكنا دائما اذا تحادثنا يقول لي
  • 5:37 - 5:41
    " لاأعلم ماذا تعنين بأن الأشياء مختلفة
    أو أصعب للنساء.
  • 5:41 - 5:44
    ربما كان ذلك بالماضي ولكن ليس الان."
  • 5:44 - 5:48
    ولم أكن أفهم كيف لا يرى لويس
    ما يبدو بديهياً
  • 5:48 - 5:52
    في أحد سهراتنا في لاقوز
    خرجت مع لويس وبعض الأصدقاء
  • 5:52 - 5:55
    ولمن يعرف لاقوز منكم،
  • 5:55 - 5:57
    هناك خدمة رائعة يقدمونها،
  • 5:57 - 6:02
    وهي توفير بعض الرجال المليئين بالحيوية
  • 6:02 - 6:05
    ليساعدونك في ركن سيارتك بالمواقف المخصصة.
  • 6:06 - 6:09
    كنت مذهولة من طريقة
  • 6:09 - 6:13
    الموظف الذي وجد لنا موقف في ذلك المساء،
  • 6:13 - 6:16
    لذا ونحن مغادرين قررت أن أعطيه إكرامية.
  • 6:16 - 6:18
    ففتحت حقيبتي،
  • 6:18 - 6:20
    أدخلت يدي داخل حقيبتي،
  • 6:20 - 6:23
    أخرجت مالي الذي كسبته من عملي
  • 6:23 - 6:25
    وأعطيته للرجل.
  • 6:26 - 6:27
    وكان هو
  • 6:27 - 6:30
    هذا الموظف ممتن وسعيد جداً.
  • 6:30 - 6:32
    أخذ المال مني،
  • 6:32 - 6:34
    نظر إلى لويس
  • 6:34 - 6:36
    وقال "شكراً لك سيدي"!!
  • 6:36 - 6:41
    (ضحك)
  • 6:41 - 6:45
    نظر إلي لويس مذهولاً وسأل:
  • 6:45 - 6:49
    لماذا يشكرني، لم أعطه المال؟
  • 6:49 - 6:53
    ورأيت بعدها نظرة الإيقان في وجهه.
  • 6:53 - 6:56
    أن الرجل كان مؤمن بأن أي مال أحمله،
  • 6:56 - 7:00
    مؤكداً أنه كان من لويس
  • 7:00 - 7:02
    لأن لويس رجل !
  • 7:03 - 7:05
    الرجل والمرأة مختلفين.
  • 7:05 - 7:07
    كل منا لديه هرمونات مختلفة، أعضاء مختلفة،
  • 7:07 - 7:10
    قدرات بيولوجية مختلفة،
  • 7:10 - 7:13
    النساء يستطعن الإنجاب بينما الرجال لا.
  • 7:13 - 7:15
    -على الأقل حتى الان-
  • 7:16 - 7:20
    للرجال هرمون التستيرون،
    وعامة أقوى جسدياً من النساء
  • 7:21 - 7:24
    عدد النساء في العالم أكثر من عدد الرجال،
  • 7:24 - 7:27
    فحوالي 52% من تعداد العالم نساء.
  • 7:27 - 7:31
    لكن معظم مراكز السلطة يشغلها الرجال
  • 7:31 - 7:34
    وانجاري ماثاي، الرحالة الكينية
    التي كُرمت بجائزة نوبل للسلام،
  • 7:34 - 7:37
    صاغتها ببساطة حين قالت
  • 7:37 - 7:41
    "كلما علوت أكثر كلما قل تواجد النساء هناك"
  • 7:42 - 7:46
    في اخر الإنتخابات التي حدثت في الولايات
    المتحدة، سمعنا عن قانون ليلي ليدبيتر.
  • 7:46 - 7:50
    واذا تفحصنا معنى هذا القانون
    بغض النظر عن إسمه الجميل
  • 7:50 - 7:53
    نجده يعني أن أي رجل وامرأة
  • 7:53 - 7:56
    يعملون بنفس العمل ولهم نفس المميزات
  • 7:56 - 7:58
    تتراوح أجورهم. فالرجل يجني أكثر من المرأه
    فقط لأنه رجل.
  • 7:58 - 8:01
    فبالتالي الرجال-حرفياً- يحكمون العالم.
  • 8:01 - 8:05
    وهذا كان منطقياً قبل ألف سنة
  • 8:05 - 8:08
    لأن الناس عاشوا في ذلك الوقت في عالم
  • 8:08 - 8:12
    كانت فيه القوة الجسدية هي أهم سمة النجاة.
  • 8:12 - 8:17
    فالأقوى جسدياً هو من يحكم عادةً،
  • 8:17 - 8:21
    والرجال عموماً أقوى جسدياً من النساء.
  • 8:21 - 8:23
    بالطبع مع بعض الإستثناءات.
  • 8:23 - 8:27
    ولكننا اليوم نعيش في عالم مختلف تماماً.
  • 8:28 - 8:32
    فالشخص الذي يمكنه القيادة ليس
    الٌأقوى جسدياً
  • 8:32 - 8:36
    ولكنه الأكثر إبداعاً، هو الشخص الأذكى،
  • 8:36 - 8:38
    هو الشخص الأكثر إبتكاراً
  • 8:38 - 8:41
    وليس هناك هرمون خاص بهذه الصفات.
  • 8:41 - 8:44
    فـ الرجل مساوي للمرأة في الذكاء،
  • 8:44 - 8:47
    في الإبداع وفي الإبتكار.
  • 8:47 - 8:51
    نحن تطورنا ولكن تفكيرنا بالتفرقة لم يتطور
  • 8:51 - 8:56
    منذ بضعة أسابيع مضت،
    دخلت في ردهة أحد أفضل الفنادق النيجيرية
  • 8:56 - 8:59
    فكرت أن أذكر إسم الفندق ولكن لايجب علي
  • 8:59 - 9:03
    واستوقفني الرجل الذي كان في الإستقبال
    ليسألني أسئلة مزعجة.
  • 9:04 - 9:07
    لأن الإفتراض التلقائي أن أي امرأه نيجيرية
  • 9:07 - 9:11
    تتمشى في ردهة فندق لوحدها، هي فتاة ليل.
  • 9:11 - 9:12
    وبالمناسبة،
  • 9:12 - 9:15
    لماذا تركز هذه الفنادق على
  • 9:15 - 9:19
    العروض المزعومة بدلاً من المطالب
    لفتيات الليل؟
  • 9:20 - 9:25
    في لاقوز، لاأستطيع الذهاب إلى البارات
    والنوادي المحترمة بمفردي.
  • 9:25 - 9:27
    ببساطة يُمنع دخول أي إمرأة
  • 9:27 - 9:30
    بدون أن يرافقها رجل.
  • 9:30 - 9:33
    ففي كل مرة أذهب إلى مطعم نيجيري مع رجل،
  • 9:33 - 9:36
    يرحب النادل بالرجل ويتجاهلني.
  • 9:36 - 9:39
    فـ النادل هو نتاج
  • 9:39 - 9:42
    (يتضح هنا أن بعض النساء يؤمن بذلك)
  • 9:42 - 9:45
    فـ النادل هو نتاج المجتمع الذي
  • 9:45 - 9:48
    علمهم أن الرجل أكثر أهمية من المرأة.
  • 9:48 - 9:51
    ومع أني أعلم أن النادل لايعني أي إهانة لي،
  • 9:51 - 9:55
    ولكن معرفة الشيء عقلياً غير الإحساس به
    نفسياً.
  • 9:55 - 9:58
    ففي كل مرة يتجاهلوني
    أشعر بأني غير مرئية،
  • 9:58 - 10:00
    أشعر بالإستياء
  • 10:00 - 10:03
    بودي لو أقول لهم أني إنسانة مثلي مثل الرجل
  • 10:03 - 10:06
    وأني أستحق التقدير.
  • 10:07 - 10:08
    هذه أمور بسيطة
  • 10:08 - 10:11
    ولكن أحياناً الأمور البسيطة تؤلم أكثر.
  • 10:11 - 10:14
    ومنذ مدة ليست بالطويلة، كتبت مقالة
  • 10:14 - 10:17
    عن ماذا يعني أن تكون إمرأة في لاقوز.
  • 10:17 - 10:21
    وقال لي أحد الزملاء أنها مليئة بالغضب.
  • 10:21 - 10:23
    بالطبع كان غضباً.
  • 10:23 - 10:26
    (ضحك)
  • 10:27 - 10:29
    أنا غاضبة.
  • 10:29 - 10:32
    فالتفرقة الجنسية تصنف اليوم بأنها ظلم فادح
  • 10:32 - 10:33
    فعلينا جميعاً أن نغضب من ذلك.
  • 10:33 - 10:37
    الغضب له ماض طويل في التغيرات الإيجابية.
  • 10:37 - 10:40
    لكن بالإضافة إلى غضبي يملؤني الأمل.
  • 10:41 - 10:44
    لأني أؤمن في داخلي بقدرة الناس
  • 10:44 - 10:47
    بتغيير أنفسهم للأفضل.
  • 10:47 - 10:49
    موضوع التفرقة بين الجنسين منتشر في
    أنحاء العالم
  • 10:49 - 10:53
    ولكني أود التركيز على نيجيريا،
    وأفريقيا عموماً
  • 10:53 - 10:55
    لأنه المكان الذي أعرفه
  • 10:55 - 10:57
    وهو المكان الذي ينتمي قلبي إليه.
  • 10:57 - 10:59
    وعليه، فإني أطلب منكم اليوم
  • 10:59 - 11:02
    بأن نحلم ونخطط
  • 11:02 - 11:06
    لعالم مختلف، عالم أكثر إنصافاً،
  • 11:06 - 11:09
    عالم أكثر سعادة للرجال والنساء
  • 11:09 - 11:11
    الذين يصدقون مع أنفسهم.
  • 11:11 - 11:13
    وهذه طريقة البدء:
  • 11:13 - 11:15
    علينا أن نربي بناتنا بطريقة مختلفة
  • 11:15 - 11:18
    وأيضاً أن نربي أبنائنا بطريقة مختلفة,
  • 11:18 - 11:21
    فنحن نسيئ إلى أبنائنا بطريقة تربيتنا لهم.
  • 11:21 - 11:24
    لأننا نكبت إنسانيتهم
  • 11:25 - 11:27
    وذلك بتعريف الرجولة بطريقة محدودة جداً.
  • 11:27 - 11:30
    فكأنها هذا القفص الصغير القوي
  • 11:30 - 11:33
    الذي نضع أبنائنا به.
  • 11:33 - 11:36
    فنحن نعلّم أبنائنا أن يخشون من الخوف،
  • 11:36 - 11:40
    يخشون من الوهن من الضعف.
  • 11:41 - 11:43
    نعلمهم أن يخفوا حقيقة أنفسهم
  • 11:43 - 11:48
    لأنه يجب عليهم ذلك.
    في نيجيريا نطلق عليهم "الرجل الصلب".
  • 11:49 - 11:53
    في المدرسة الثانوية،
    إذا خرج أي صبي وفتاة مراهقان،
  • 11:53 - 11:55
    ذو مصروف يومي متساوي،
  • 11:55 - 11:59
    فإنه من المتوقع أن الصبي دائماً هو
  • 11:59 - 12:02
    من سيدفع لإثبات رجولته.
  • 12:02 - 12:05
    ومع ذلك لازلنا نتسائل لماذا
    الصبيان هم أكثر من يسرق المال
  • 12:05 - 12:07
    من والديهم.
  • 12:08 - 12:11
    ماذا لو تمت تربية الأبناء والبنات
  • 12:11 - 12:14
    بعدم ربط الرجولة بالمال؟
  • 12:14 - 12:18
    ماذا لو كان المتعارف عليه ليس
    "الذكر عليه أن يدفع"
  • 12:18 - 12:21
    بل "من لدية مال اكثر، عليه أن يدفع"؟
  • 12:21 - 12:24
    الأن وبالطبع بسبب الميزة التاريخية،
  • 12:24 - 12:26
    ، غالب الرجال يملكون المال الأكثر.
  • 12:26 - 12:28
    ولكن إذا بدأنا بتربية أطفالنا بشكل مختلف.
  • 12:28 - 12:31
    ففي خلال خمسين سنة، مائة سنة،
  • 12:31 - 12:35
    لن يكون على الذكور ضغط في إثبات رجولتهم.
  • 12:35 - 12:39
    لكن حتى الأن فإن أسوء ما نقوم به للذكور
  • 12:39 - 12:41
    هو جعلهم يشعرون أنه يجب عليهم
    أن يكونوا أقوياء
  • 12:41 - 12:45
    هو أن نتركهم بشعور الأنا ضعيف للغاية.
  • 12:45 - 12:49
    كلما كان شعور الرجل بأنه مُجبر
    أن يكون "رجل أقوى"،
  • 12:50 - 12:52
    كلما ضعف غروره أكثر.
  • 12:53 - 12:56
    وبعد ذلك نقوم بضرر أكبر بكثير للفتيات
  • 12:56 - 13:00
    لأننا نربيهن على أن يحتوين
    شعور الأنا الضعيف للرجل.
  • 13:01 - 13:04
    فنعلمهن أن يتقلصوا و يخضعوا لهم،
    أن يجعلوا من أنفسهن أصغر
  • 13:04 - 13:06
    فنحن نقول للفتيات،
  • 13:06 - 13:09
    "بوسعكن الطموح ولكن ليس كثيراً،
  • 13:09 - 13:12
    بوسعكن السعي للنجاح ولكن إلى درجة محدودة.
  • 13:12 - 13:15
    وإلا فإنكن ستصبحن تهديداُ للرجل.
  • 13:15 - 13:18
    إن كنت المسؤولة عن قوت يومك
    في علاقتك
  • 13:18 - 13:20
    يجب عليك بالتظاهر بالعكس.
  • 13:20 - 13:24
    خصوصاً أمام العامة،
    وإلا فإنك تقللين من رجولته.
  • 13:25 - 13:28
    ولكن ماذا لو شككنا في النظرية نفسها؟
  • 13:28 - 13:32
    لماذا نجاح الأنثى يعتبر تهديداً للرجل؟
  • 13:32 - 13:35
    ماذا لو قررنا التخلص ببساطة من تلك الكلمة،
  • 13:35 - 13:40
    فأنا لا أعتقد أن هناك كلمة انجليزية أكرهها
    أكثر من "تقليل الرجولة".
  • 13:41 - 13:44
    في أحد المرات سألني زميلي النيجيري
    ما إذا كنت قلقة لأن
  • 13:44 - 13:47
    الرجال يشعرون بالتهديد مني.
  • 13:47 - 13:49
    ولكن لم أكن قلقة على الإطلاق.
  • 13:49 - 13:51
    في الحقيقة لم يخطر على بالي أن أقلق لأن
  • 13:51 - 13:54
    الرجل الذي يشعر بالتهديد مني
  • 13:54 - 13:58
    هو الرجل الذي لا أميل له ابداً.
  • 13:58 - 14:05
    (ضحك و تصفيق)
  • 14:05 - 14:08
    ولكني لازلت مصدومة من ذلك،
  • 14:08 - 14:13
    لأني امرأة فمن المتوقع مني أن أتطلع للزواج
  • 14:13 - 14:15
    ومن المتوقع مني حين أقرر خيارات حياتي
    أن أضع بالحسبان
  • 14:15 - 14:18
    أن الزواج هو أهم شيء.
  • 14:18 - 14:20
    الزواج ممكن أن يكون شيء جيد.
  • 14:20 - 14:25
    من الممكن أن يكون مصدر للسعادة
    والحب والإهتمام المشترك،
  • 14:25 - 14:28
    ولكن لماذا نعلم الفتيات أن يطمحن للزواج
  • 14:28 - 14:31
    ولانعلم الفتيان ذلك؟
  • 14:31 - 14:34
    أعرف امرأة قررت أن تبيع منزلها
  • 14:34 - 14:37
    حتى لاتكون تهديداً للرجل الذي
    يمكن أن يتزوجها
  • 14:38 - 14:42
    أعرف امرأة غير متزوجه، حين تذهب للمؤتمرات
  • 14:42 - 14:44
    ترتدي خاتم زواج
  • 14:44 - 14:48
    لأنه تبعاً لكلامها تريد المشاركين بالمؤتمر
  • 14:48 - 14:51
    أن يحترموها
  • 14:51 - 14:53
    أعرف شابات تحت ضغط هائل من
  • 14:53 - 14:57
    أهلهن وأصدقائهن وحتى بيئة عملهن ليتزوجن
  • 14:57 - 14:59
    بالتالي قمن باختيارات سيئة جداً في حياتهن
  • 14:59 - 15:02
    فالمجتمع يبين أن المرأة حين تصل إلى
    عمر معين بدون زواج
  • 15:02 - 15:07
    فذلك كفشل شخصي عميق.
  • 15:07 - 15:10
    بينما الرجل إن لم يتزوج بعد سن معين،
  • 15:10 - 15:13
    نظن فقط أنه لم يجد الإختيار المناسب بعد !
  • 15:13 - 15:15
    (ضحك)
  • 15:15 - 15:17
    من السهل علينا أن نقول
  • 15:17 - 15:19
    أن النساء يستطعن قول "لا" لكل هذه الأشياء.
  • 15:19 - 15:21
    ولكن الواقع أصعب وأكثر تعقيداً.
  • 15:21 - 15:23
    فجميعنا كائنات إجتماعية.
  • 15:23 - 15:26
    فنحن نتشرب أفكار مجتمعنا،
  • 15:26 - 15:28
    حتى لغتنا المستخدمة
  • 15:28 - 15:31
    في الزواج والعلاقات الخاصة توضح ذلك.
  • 15:31 - 15:34
    فلغة الزواج غالباً هي لغة التملك
  • 15:34 - 15:37
    وليست لغة المشاركة.
  • 15:37 - 15:40
    فنحن نستخدم مصطلح الإحترام
  • 15:40 - 15:43
    لأي شيء يجب أن تفعله المرأة للرجل
  • 15:43 - 15:46
    ولكن نادرا ما نستخدمه في
    ما يجب أن يفعله الرجل للمرأه.
  • 15:46 - 15:49
    كلا الرجال والنساء في نيجيريا يقولون
  • 15:49 - 15:52
    _ وهذا مصطلح أنا مذهولة به تماماً _
  • 15:52 - 15:55
    فعلت ذلك لأجد السلام في زواجي.
  • 15:55 - 15:57
    إذا كان الرجال يقولون ذلك
  • 15:57 - 16:00
    فهذا يعني أنهم فعلوا شيئاً
    لم يجب عليهم فعله بالإصل.
  • 16:00 - 16:02
    (ضحك)
  • 16:02 - 16:04
    فأحياناً يقولونه لإصدقائهم
  • 16:04 - 16:08
    كنوع من السخط المكتوم.
  • 16:08 - 16:11
    الأمر الذي يثبت واقعياً مدى رجولتهم،
  • 16:11 - 16:13
    مدى احتياجهم وحبهم.
  • 16:13 - 16:16
    "زوجتي طلبت مني ألا أذهب للنادي كل ليلة،
  • 16:16 - 16:18
    لذا أنا أذهب كل نهاية إسبوع
    حتى أرتاح في زواجي.
  • 16:18 - 16:20
    (ضحك)
  • 16:20 - 16:24
    بالمقابل قول الأنثى"لأرتاح بزواجي"
  • 16:24 - 16:27
    هي فعلياً تتكلم عن التخلي عن وظيفة
  • 16:27 - 16:29
    عن حلم،
  • 16:29 - 16:31
    عن مستقبل مهني.
  • 16:31 - 16:34
    فنحن نعلم النساء بالعلاقات
  • 16:34 - 16:37
    أن التنازل هو ما يجب عليهن فعله.
  • 16:37 - 16:40
    نحن نربي الفتيات على أن يرون بعضهم
    كمتنافسات
  • 16:40 - 16:43
    لاعلى وظيفة أو إنجاز
  • 16:43 - 16:45
    بل على جذب إنتباه الرجال
  • 16:46 - 16:49
    نحن نعلم الفتيات على ألا يكن كائنات جنسية
  • 16:49 - 16:51
    مثل الفتيان.
  • 16:51 - 16:55
    فلا نمانع أن نتعرف على صديقات أبنائنا
  • 16:55 - 16:57
    ولكن أصدقاء بناتنا !! لاسمح الله.
  • 16:57 - 16:58
    (ضحك)
  • 16:58 - 17:00
    لكن بالطبع حين يأتي الوقت المناسب،
  • 17:00 - 17:04
    فنحن نتوقع من هؤلاء الفتيات
    أن يتزوجن رجل مثالي
  • 17:04 - 17:06
    نحن نضبط الفتيات،
  • 17:06 - 17:08
    نثني على عذريتهن وعفتهن
  • 17:08 - 17:10
    لكن لا نمدح الفتيان على عذريتهم.
  • 17:10 - 17:13
    وهذا ما يجعلني أتساءل
    كيف يمكن أن ينجح ذلك
  • 17:13 - 17:16
    لأنه ..
    (ضحك الجمهور)
  • 17:16 - 17:23
    (تصفيق)
  • 17:24 - 17:29
    أعني أن فقدان العذرية
    هي عملية تشمل شخصين
  • 17:29 - 17:31
    مؤخراً أحد الفتيات الشابات
  • 17:31 - 17:33
    أغتصبت من قبل عصابة في جامعة نيجيرية
  • 17:33 - 17:35
    (أعتقد أن بعضنا سمع عن هذه القصه)
  • 17:35 - 17:37
    وكانت ردة فعل الكثير من النجيريين
  • 17:37 - 17:38
    فتيات كانو أو فتيان
  • 17:38 - 17:40
    تجمع على هذه العبارة:
  • 17:40 - 17:43
    "نعم الإغتصاب شيء فادح،
  • 17:43 - 17:47
    لكن ماذا تفعل فتاة بغرفة مع 4 شباب؟"
  • 17:47 - 17:52
    إن حاولنا تجاهل الوحشية المروعة في ردهم،
  • 17:52 - 17:57
    فهؤلاء النيجيريين تربوا على التفكير
    أن الأنثى مذنبة بطبيعتها.
  • 17:58 - 18:01
    وقد تربى القليل منهم على أن يتفبلوا فكرة
    أن الرجال
  • 18:01 - 18:05
    مخلوقات وحشية لا تستطيع السيطرة على نفسها
  • 18:05 - 18:06
    تعتبر فكرة مقبولة نوعاً ما.
  • 18:06 - 18:09
    نحن نعلم الفتيات الحياء والعيب،
  • 18:09 - 18:12
    "اغلقي رجليك"،
    "استري نفسك"
  • 18:12 - 18:14
    نجعلهن يشعرن أنه بسبب ولادتهن إناث
  • 18:14 - 18:16
    فهن مذنبات بشيء ما.
  • 18:16 - 18:19
    ولهذا، يكبرن ليكن فتيات ناضجات
  • 18:19 - 18:21
    لا يستطعن التعبير عن رغباتهن.
  • 18:21 - 18:24
    يكبرن ليكن نساء يُخرسن أنفسهن.
  • 18:25 - 18:29
    يكبرن ليصبحن نساء
    لايستطعن التعبير عن ما يفكرن به.
  • 18:29 - 18:30
    يكبرن أيضا ليصبحن،
  • 18:30 - 18:32
    -وأظن أن هذا أسوء شيء نفعله للفتيات-
  • 18:32 - 18:37
    نساء قد تحولن ليحاكين شكل من أشكال الفن.
  • 18:37 - 18:43
    (تصفيق)
  • 18:43 - 18:46
    أعرف إمرأة تكره الأعمال المنزلية.
  • 18:46 - 18:47
    هي تكرهها فقط.
  • 18:47 - 18:50
    ولكنها تتظاهر أنها تحبها
  • 18:50 - 18:54
    لأنها تعلمت أنه حتى تكون زوجة جيدة،
  • 18:54 - 18:59
    عليها أن تكون _وأستخدم هذا المصطلح
    النيجيري_ ربة منزل.
  • 19:00 - 19:01
    تزوجت هذه المرأه
  • 19:01 - 19:03
    وبعد فترة بدأت عائلة زوجها
  • 19:03 - 19:07
    بالتذمر منها بحجة أنها تغيرت.
  • 19:07 - 19:08
    في الحقيقة، هي لم تتغير،
  • 19:08 - 19:10
    هي فقط تعبت من التظاهر.
  • 19:11 - 19:13
    المشكلة بالتفرقة الجنسية،
  • 19:13 - 19:16
    أنها تصف لنا كيف ينبغي لنا أن نكون
  • 19:16 - 19:19
    بدلاً من أن ندرك من نحن في الحقيقة.
  • 19:20 - 19:22
    تخيلوا كم سنكون أكثر سعادة،
  • 19:22 - 19:26
    كم سنكون أكثر حرية لنكون أنفسنا،
  • 19:26 - 19:29
    إذا لم يكن علينا القلق من
    التوقعات الخاصة من الجنسين
  • 19:29 - 19:34
    بدون شك يوجد هناك إختلافات بيولوجية
    بين الفتيات والفتيان،
  • 19:34 - 19:37
    ولكن المجتمع يضخم في هذه الفروقات،
  • 19:37 - 19:40
    وكنتيجة تصبح عملية لتحقيق الذات.
  • 19:40 - 19:42
    لنأخذ الطبخ كمثال،
  • 19:42 - 19:46
    في الحاضر المتوقع أن الأنثى هي
    من تقوم بالأعمال المنزلية،
  • 19:46 - 19:47
    مثل الطبخ والتنظيف.
  • 19:47 - 19:49
    ولكن لماذا؟
  • 19:49 - 19:52
    هل لأن المرأة مولودة بجينات الطبخ؟
  • 19:52 - 19:53
    (ضحك الجمهور)
  • 19:53 - 19:57
    أو لأن الطبخ صنّف من مهامهن
    خلال السنوات السابقة؟
  • 19:57 - 20:00
    بالحقيقة، كنت سأقول أن النساء ولدن
    بجينات الطبخ
  • 20:00 - 20:04
    حتى تذكرت أغلب الطباخين المشهورين
  • 20:04 - 20:07
    والذين يطلق عليهم أسماء فاخره مثل "شيف"
  • 20:07 - 20:08
    هم رجال.
  • 20:09 - 20:11
    اعتدت على التفكير بجدتي
  • 20:11 - 20:13
    والتي كانت عبقرية جداً
  • 20:13 - 20:15
    وأتساءل ماذا سوف تكون
  • 20:15 - 20:18
    لو كان لديها الفرصة المتاحة عند الرجل
    في شبابها؟
  • 20:19 - 20:22
    حالياً، هناك العديد من الفرص
    المتاحة للمرأة
  • 20:22 - 20:24
    عما كان عليه خلال فترة جدتي
  • 20:24 - 20:27
    بسبب التغييرات في السياسة و القانون
  • 20:27 - 20:28
    وكلاهما في غاية الأهمية.
  • 20:28 - 20:32
    ولكن ما يهم حقاً هو تفكيرنا، موقفنا،
  • 20:32 - 20:35
    ما نؤمن به ونقدره عن الجنسين.
  • 20:36 - 20:38
    ماذا لو أننا نربي أطفالنا
  • 20:38 - 20:42
    بالتركيز على القدرات بدلاً عن الجنس؟
  • 20:42 - 20:43
    ماذا لو ربينا أطفالنا
  • 20:43 - 20:47
    بالتركيز هلى الإهتمامات بدلاً عن الجنس؟
  • 20:47 - 20:50
    أعرف عائلة رزقوا بفتى وفتاة
  • 20:50 - 20:51
    كلاهما كانا متألقين في المدرسة،
  • 20:51 - 20:53
    كلاهما رائعين ولطيفين.
  • 20:53 - 20:56
    إذا جاع الفتى، يقول الوالدين للفتاة
  • 20:56 - 20:59
    إذهبي وأطبخي الشعرية لأخاك.
  • 20:59 - 21:03
    الفتاة لم تكن تحب طبخ الشعرية
  • 21:03 - 21:06
    ولكنها فتاة وبالتالي عليها أن تطبخ.
  • 21:06 - 21:07
    لماذا لم يعلم الوالدين
  • 21:07 - 21:08
    الفتاة والفتى من البداية
  • 21:08 - 21:14
    على طريقة طبخ الشعرية ؟
  • 21:14 - 21:17
    فالطبخ بالمناسبة مهارة مفيدة جدا للفتيان.
  • 21:17 - 21:22
    لا أعتقد أبداً أنه من المنطقي
    أن يترك مثل هذا الشيء الجوهري
  • 21:22 - 21:25
    وهو القدرة على تغذية الذات،
  • 21:25 - 21:27
    في أيدي الآخرين.
  • 21:27 - 21:32
    (تصفيق)
  • 21:32 - 21:36
    أعرف إمرأة بنفس الدرجة العلمية
    والمنصب مع زوجها.
  • 21:36 - 21:39
    حين يعودون من العمل،
    تبدأ بالقيام بجميع الأعمال المنزلية
  • 21:39 - 21:41
    والذي يحدث في أغلب العلاقات الزوجية.
  • 21:41 - 21:43
    ولكن مايصدمني حقاً أنه
  • 21:43 - 21:46
    متى ما ساهم الزوج بتغيير حفاض إبنه
  • 21:46 - 21:48
    تقول له شكراً.
  • 21:49 - 21:54
    ماذا لو رأت هذا العمل وكأنه شي طبيعي
  • 21:54 - 21:57
    ومن الواجب عليه رعاية إبنه؟
  • 22:00 - 22:03
    أحاول التراجع عن العديد من الدروس
  • 22:03 - 22:06
    التي زرعت بي وأنا أكبر
    عن التفرقة بين الجنسين،
  • 22:06 - 22:08
    ولكني لازلت ضعيفة جداً
  • 22:08 - 22:11
    في وجه التوقعات بين الجنسين.
  • 22:11 - 22:14
    في أول مرة أدرس فيها كتابة المقال
    بالمرحلة الجامعية
  • 22:14 - 22:16
    كنت قلقة
  • 22:16 - 22:19
    لم أكن قلقة من المادة التي سأدرسها
    لأني كنت مستعدة
  • 22:19 - 22:21
    ولأني كنت سأدرًس المواضيع التي أحب تعليمها
  • 22:21 - 22:24
    ولكني كنت قلقة عما كنت سأرتديه
  • 22:25 - 22:27
    لأني أريدهم أن يأخذوني بجدية.
  • 22:27 - 22:29
    أعرف أنه بمجرد كوني أنثى،
  • 22:29 - 22:33
    يجب علي أن أثبت جدارتي
  • 22:33 - 22:35
    فكنت قلقة أنه إذا بدوت أنثوية جداً
  • 22:35 - 22:38
    لن ياخذوني على محمل الجد.
  • 22:38 - 22:42
    كنت أود حقاً أن أضع ملمع الشفاه،
    و أن ألبس تنورتي الأنثوية
  • 22:42 - 22:43
    ولكني قررت عكس ذلك.
  • 22:43 - 22:46
    فكنت جدية جداً
  • 22:46 - 22:49
    وبدوت بمظهر رجولي جداً، وبدلة قبيحة جداً.
  • 22:50 - 22:53
    لأن الحقيقة المحزنة أنه فيما يتعلق بالمظهر
  • 22:53 - 22:55
    نبدأ بجعل الرجال كمعيار،
  • 22:55 - 22:56
    أو قاعده.
  • 22:56 - 22:59
    فحين يكون لدى أي رجل إجتماع عمل،
  • 22:59 - 23:00
    لا يقلق من كون مظهره "رجولي جداً"
  • 23:00 - 23:03
    وبالتالي أخذه بجدية
  • 23:03 - 23:06
    ولكن حين تتجهز المرأه لإجتماع عمل
  • 23:06 - 23:10
    فعليها التأكد أنها لا تبدو أنثوية جداً،
    وأن تفكر بماذا سيقولون عنها.
  • 23:10 - 23:13
    وإذا كانوا سيأخذونها على محمل الجد أو لا.
  • 23:14 - 23:17
    تمنيت أني لم ألبس تلك البدلة القبيحة
  • 23:17 - 23:20
    فقد نفيتها تماماً من خزانتي بالمناسبة.
  • 23:21 - 23:26
    لم أكن بنفس الثقة التي أنا عليها الان
    بأن أكون على طبيعتي.
  • 23:26 - 23:29
    فطلابي كانوا سيستفيدون من دروسي أكثر
  • 23:29 - 23:31
    لأني سأكون مرتاحة جداً
  • 23:31 - 23:33
    ومتسقة مع ذاتي.
  • 23:34 - 23:38
    قررت أني لا أعتذر بعد الان من كوني أنثى
  • 23:38 - 23:40
    ومن أنوثتي
  • 23:40 - 23:47
    (تصفيق الجمهور)
  • 23:47 - 23:50
    وأن أكون محترمة بكل صفاتي الأنثوية
  • 23:50 - 23:52
    لأني أستحق الإحترام.
  • 23:52 - 23:55
    التفرقة بين الجنسين ليست موضوع سهل
  • 23:56 - 23:58
    للذكور والإناث.
  • 23:58 - 24:01
    فبمجرد ذكر الموضوع
    ستجد مقاومة فورية تقريباً.
  • 24:01 - 24:04
    فيمكنني تصور بعض الناس وهم
  • 24:04 - 24:07
    يفكرون واقعياً بالموضوع
  • 24:08 - 24:10
    ولكن بعض الرجال يفكرون كالتالي
  • 24:10 - 24:12
    (حسنا، جميع مايذكر مثير للإهتمام
  • 24:12 - 24:15
    ولكني لا أفكر بهذه الطريقة.)
  • 24:15 - 24:17
    وهذا جزء من المشكلة.
  • 24:17 - 24:20
    كون الكثير من الرجال لايفكرون
    بموضوع التفرقة
  • 24:20 - 24:22
    أو يلاحظونها
  • 24:22 - 24:24
    هو جزء من المشكله.
  • 24:24 - 24:26
    كثير من الرجال مثل صديقي لويس يقولون
  • 24:26 - 24:29
    "كل شيء بخير الأن"،
  • 24:29 - 24:32
    والكثير من الرجال لايفعلون شيء لتغيير ذلك.
  • 24:32 - 24:35
    فعندما تذهب كرجل الى أحد المطاعم مع أنثى،
  • 24:35 - 24:37
    ويحييك النادل لوحدك،
  • 24:37 - 24:39
    هل يخطر على بالك أن تسأل النادل
  • 24:39 - 24:42
    (لماذا لم تحييها)؟
  • 24:44 - 24:46
    لأن التفرقة الجنسية بالواقع ممكن أن..
  • 24:47 - 24:54
    (ضحك الجمهور)
  • 24:56 - 24:59
    بالواقع ممكن أن نستعرض جزء من هذا الحديث
  • 25:00 - 25:04
    لأن التفرقة بين الجنسين محادثة غير مريحة
  • 25:04 - 25:07
    هناك عدة طرق لإنهائها ولإنهاء أي محادثة
  • 25:07 - 25:10
    لذلك بعض الناس يتطرقون إلى
    نظرية التطور البيولوجيوي
  • 25:10 - 25:11
    والقرود
  • 25:11 - 25:15
    وكيف أن القردة الإناث تنحني للقرود الذكور.
  • 25:15 - 25:17
    ومن هذا الموضوع..
  • 25:17 - 25:19
    لكن النقطة الأساسيه أننا لسنا قرود.
  • 25:19 - 25:25
    (ضحك وتصفيق الجمهور)
  • 25:26 - 25:30
    فالقرود تعيش على الشجر
    وتفطر على الديدان
  • 25:30 - 25:32
    بينما نحن لا.
  • 25:32 - 25:33
    بعض الناس سيقولون
  • 25:33 - 25:36
    "حسناً فالرجال المساكين أيضا يمرون
    بأوقات صعبة"
  • 25:36 - 25:39
    وهذه حقيقة.
  • 25:39 - 25:41
    ولكن هذه لايمت لـ
    (ضحك الجمهور)
  • 25:41 - 25:44
    ولكن هذه لايمت لموضوع محادثتنا بصلة
  • 25:46 - 25:49
    فالجنس والطبقة هما نوعان
    مختلفان من الظلم
  • 25:49 - 25:53
    في الحقيقة لقد تعلمت قليلاً عن أنظمة
    القمع والإضطهاد،
  • 25:53 - 25:55
    وكيف يمكن أن تكون معمية
  • 25:55 - 25:58
    حين تحدثت إلى رجل أسود البشرة.
  • 25:58 - 26:01
    أحد المرات،تكلمت مع رجل أسود البشرة
    عن التفرقة بين الجنسين
  • 26:01 - 26:02
    فقال لي
  • 26:02 - 26:04
    "لماذا تقولين دائماً
  • 26:04 - 26:06
    "تجربتي كامرأه؟"
  • 26:06 - 26:07
    لما لاتكون
  • 26:07 - 26:10
    "تجربتي كإنسان؟"
  • 26:11 - 26:13
    علماً بأن هذا هو الرجل الذي يتكلم غالباً
  • 26:13 - 26:16
    عن حياته وتجربته كرجل أسود البشرة.
  • 26:18 - 26:21
    إاختلاف الجنس مهم
    فاالرجل والمرأة لهم تجارب مختلفة
  • 26:22 - 26:25
    هو يلون طريقتنا بالتجارب
  • 26:25 - 26:27
    ولكن يمكننا تغيير ذلك.
  • 26:27 - 26:29
    بعض الناس سيقولون
  • 26:29 - 26:32
    "ولكن بعض النساء لديهم قوة حقيقية،
  • 26:32 - 26:33
    "القوة السفلية "المؤخرة"،
  • 26:33 - 26:36
    كترجمة لمصطلح القوة السفلية
    لغير المتحدثين بالنيجيرية،
  • 26:36 - 26:38
    هي بمعني أن الأنثى
  • 26:38 - 26:42
    تستطيع استخدام حياتها الجنسية
    مقابل خدمات معينة
  • 26:42 - 26:45
    ولكن القوة السفلية ليست قوة على الإطلاق.
  • 26:47 - 26:50
    فهي تعني أن المرأة ببساطة
  • 26:50 - 26:53
    لديها مصدر جيد للإستفادة من وقت لأخر
  • 26:53 - 26:56
    من طاقة شخص أخر
  • 26:56 - 26:57
    وهنا بالطبع علينا أن نتساءل
  • 26:57 - 26:59
    ماذا يحدث حين يكون الآخر
  • 26:59 - 27:00
    في مزاج سيئ،
  • 27:00 - 27:02
    أو مريض،
  • 27:02 - 27:03
    أو عاجز.
  • 27:03 - 27:07
    (ضحك الجمهور)
  • 27:08 - 27:13
    البعض سيقول بأن خضوع المرأة للرجل
    من عاداتنا
  • 27:14 - 27:16
    ولكن العادات تتغير بإستمرار
  • 27:16 - 27:19
    لدي بنات أخ توأم بعمرالخامسة عشر
  • 27:19 - 27:20
    يعيشون في لاقوز.
  • 27:20 - 27:23
    لو ولدوا قبل 100 سنة
  • 27:23 - 27:25
    فقد كانوا سيقتلون
  • 27:25 - 27:29
    بسبب العادات،
    كان من تقاليدنا قتل التوأم
  • 27:29 - 27:32
    لذلك، ماالهدف من التقاليد
  • 27:32 - 27:34
    أعني هناك العادات الظاهرية
  • 27:34 - 27:35
    (كالرقص)
  • 27:35 - 27:40
    لكن العادات تمثل بالواقع الحفاظ على
    إستمرارية البشر
  • 27:40 - 27:41
    في عائلتي،
  • 27:41 - 27:45
    أُعتبر أنا الطفلة المهتمة بقصصنا القديمة
  • 27:45 - 27:46
    التي تحكي عن
  • 27:46 - 27:48
    تاريخ وثقافة أجدادنا.
  • 27:48 - 27:51
    أما إخوتي فهم ليسوا مهتمين بذلك الشأن
    بقدري،
  • 27:51 - 27:53
    لكني لا أستطيع المشاركة
  • 27:53 - 27:55
    ولا أستطيع الذهب الى اللقاءات
  • 27:55 - 27:57
    ولايمكن أن يكون لي رأي
  • 27:57 - 27:59
    لأنني أنثى.
  • 27:59 - 28:01
    التقاليد لاتصنع الناس،
  • 28:01 - 28:03
    بل الناس هم من يصنعون تقاليدهم..
  • 28:05 - 28:08
    (تصفيق)
  • 28:09 - 28:12
    لذا فلو كان صحيحاًِ أن إنسانية المرأة
  • 28:12 - 28:16
    ليست من تقاليدنا،
    يجب علينا أن نجعلها كذلك
  • 28:17 - 28:22
    أفكر كثيراً بصديقي أوكولوما،
  • 28:22 - 28:27
    وأدعوا أن يرقد بسلام هو ومن توفي معه
  • 28:27 - 28:29
    بحادث تحطم الطائرة.
  • 28:29 - 28:33
    فـ ذكره سيخلد عن طريق الناس الذين أحبوه.
  • 28:33 - 28:36
    لقد كان محقاً في ذلك اليوم قبل عدة سنوات
  • 28:36 - 28:38
    حين دعاني بـ النسوية.
  • 28:38 - 28:40
    أنا كذلك،
  • 28:40 - 28:43
    فحين بحثت عن معنى تلك الجملة في المعجم،
  • 28:43 - 28:44
    قرأت هذا التعريف:
  • 28:44 - 28:45
    النسوي:
  • 28:45 - 28:47
    الشخص الذي يؤمن بمساواة الجنسين إجتماعياً،
  • 28:47 - 28:50
    سياسياً وإقتصادياً.
  • 28:51 - 28:53
    كانت جدتي
  • 28:53 - 28:54
    من القصص التي سمعتها
  • 28:54 - 28:56
    نسوية.
  • 28:56 - 28:59
    فقد هربت من الرجل الذي لا ترغب الزواج منه
  • 28:59 - 29:02
    وتزوجت بالنهاية رجلاً من إختيارها
  • 29:02 - 29:05
    كانت ترفض،
    تحتج، وتفرض رأيها
  • 29:05 - 29:11
    كلما شعرت بأنها محرومة من شئ
  • 29:11 - 29:14
    لم تكن جدتي تعرف مفردة نسوية
  • 29:14 - 29:17
    ولكن لم يعني ذلك أنها ليست كذلك.
  • 29:17 - 29:20
    الكثير منا يجب أن يستعيد هذه الكلمة.
  • 29:21 - 29:24
    فتعريفي للنسوية:
  • 29:24 - 29:26
    النسوي/ـة : أي رجل أو امرأه
  • 29:26 - 29:28
    بؤمنون بأن
  • 29:28 - 29:38
    (ضحك وتصفيق)
  • 29:38 - 29:41
    النسوي/ـة : أي رجل أو امرأه بؤمنون بأن
  • 29:41 - 29:44
    هناك مشكلة حين يتعلق الأمر بالجنسين
    في يومنا الحالي
  • 29:44 - 29:46
    ويجب علينا حل ذلك،
  • 29:46 - 29:48
    ويجب علينا أن نفعل ذلك بشكل أفضل.
  • 29:49 - 29:50
    فأفضل مناصر للنسوية
  • 29:50 - 29:53
    هو أخي (كيني)
  • 29:54 - 29:58
    فهو طيب، حسن المظهر، محبوب
  • 29:58 - 30:00
    و رجولي جداً.
  • 30:00 - 30:02
    شكراً
  • 30:02 - 30:07
    (تصفيق)
Title:
يجب علينا أن نناصر النسوية - تشيماندا نقوزي أديتشي في تدكس يوستون
Description:

في الحوار الممتع والصادقـ تطرح تشيماندا أديتشي موضوع التفرقة بين الجنسين مع ذكر اقتراحات لحل هذه المشكلة حتى نتمكن من تحقيق المساواة بينهما.

more » « less
Video Language:
English
Team:
TED
Project:
TEDxTalks
Duration:
30:17

Arabic subtitles

Revisions