YouTube

Got a YouTube account?

New: enable viewer-created translations and captions on your YouTube channel!

Arabic subtitles

5 common mistakes in SEO (and 6 good ideas!)

Maile Ohye from Google covers the five most common errors
she finds in SEO, and then concludes with six quick tips to make sure
you're on the right track.

Get Embed Code
34 Languages

Showing Revision 1 created 08/08/2012 by Amara Bot.

  1. اسمي مايلي أوياي.
  2. أعمل كرئيسة قسم تقنية
    برامج المطورين في Google،
  3. وذلك عادةً من مقر شركتنا الرئيسي في
    مدينة ماونتن فيو بولاية كاليفورنيا.
  4. ولكنني اليوم في منزلي في
    مدينة سان فرانسيسكو للتحدث عن
  5. أكثر خمسة أخطاء شيوعًا تتم ملاحظتها
    بشأن تحسين محركات البحث (SEO).
  6. يتعلق الخطأ الأول بالعمل على تحسين
    محركات البحث قبل أن يتوفر لموقع الويب
  7. عرض القيمة.
  8. اسأل نفسك عما يدفع المستخدم إلى اختيار
  9. موقعي ونتائج البحث ذات الصلة بي.
  10. فلنقل إن لديك موقع ويب يروّج
    لنشاطك التجاري على أرض الواقع
  11. وليكن متجر محلي لإصلاح الدراجات.
  12. ما الذي يميّز نشاطك التجاري عن
  13. منافسيك؟
  14. هل تمثل مؤسسة غير ربحية؟
  15. أو ربما تقدم تقييمات مجانية
    أو عرضًا توضيحيًا مجانيًا أو
  16. أنك أقدم تاجر مستقل في المدينة.
  17. أو إذا كنت تمثل موقعًا للتجارة الإلكترونية
    على الويب، فما الذي يميز موقعك على الويب
  18. عن الآخرين؟
  19. هل تقدم أسعارًا أقل
    أو شحنًا مجانيًا أو خدمة عملاء
  20. رائعة أو أوصاف أفضل للمنتجات؟
  21. البدء بعرض القيمة يبسّط تحسين محركات البحث.
  22. مهما يكون ترتيب موقعك
    على الويب في نتائج البحث، إذا
  23. أردت الظهور في مقدمة النتائج
    فسيحتاج الباحثون إلى عرض القيمة
  24. للنقر على موقعك على الويب
    والرجوع إليه والانتقال إليه مرة أخرى
  25. ولتوصية أصدقائهم
    بالانتقال إلى موقعك على الويب.
  26. ابدأ بعرض القيمة، ثم ركز على ترك انطباع جيد
  27. عند المستخدمين.
  28. لننتقل إلى الخطأ الثاني،
  29. وهو اتباع طريقة منهجية
    تستند إلى التجزئة لتحسين محركات البحث.
  30. وهو ما أُطلق عليه "علبة بنتو"
  31. لأنني يابانية.
  32. فالأمر أشبه بطبق العشاء، حيث يتم فصل
  33. كل عنصر عن العناصر
    الأخرى ولا يتوافق أي منهم مع الآخر.
  34. يكون ذلك رائعًا بالنسبة
    إلى السوشي وطبق السلاطة.
  35. ولكن لا يكون الأمر رائعًا بالدرجة
    نفسها عندما لا يحدث تواصل بين
  36. فريق عمل التسويق وتطوير
    الأعمال وتحسين محركات البحث.
  37. ولذلك فإن الخطأ الثاني يتعلق
    بالعمل على تحسين محركات البحث بشكل منفصل.
  38. والطريقة الأفضل والأكثر شمولية
    لتحسين محركات البحث هي مراعاة
  39. انطباع المستخدم بأكمله،
    بدءًا من الحملة التسويقية
  40. ووصولاُ إلى التحول الفعلي
  41. وربما تكرار الأعمال.
  42. فانسيا فوكس، تعمل مستشارة
    ومؤلفة في مجال إستراتيجية محرك البحث،
  43. كتبت عن هذا النوع من
    الطرق التي تعتمد على الفصل
  44. في ما يتعلق بمسابقة
    Superbowl، عندما يصعُب على
  45. الشركات إحداث تكامل تام بين
    إعلاناتهم التليفزيونية على أرض الواقع
  46. وجهود تحسين محركات البحث عبر الإنترنت.
  47. وذكرت أن شركة سيارات أنفقت
    ملايين على الإعلانات التليفزيونية من أجل
  48. إرشاد المستخدمين إلى موقع
    الويب edityourown.com، حيث
  49. يستطيعون منه بعد ذلك تعديل
    مقطع الفيديو لسياراتهم الخاصة.
  50. وفي يوم الأحد الذي تُلعب فيه مسابقة Superbowl
    ربما لم يجذب هذا الإعلان التجاري على الأرجح
  51. المستخدمين إلى موقع الويب فحسب
    بل إنه ساعد بشكل فعلي طلب البحث،
  52. edityourown، في أن يحتل الترتيب
    رقم 36 في أهم المؤشرات من Google Hot Trends.
  53. تخيل الآن إذا كانت هذه هي شركتك.
  54. ومثل تحسين محركات البحث، فإنه لا يمكنك
    التركيز فحسب على الكلمات الرئيسية العادية
  55. التي تكتبها كل يوم.
  56. بل يلزم أيضًا إحداث تكامل بين حملات التسويق
  57. وتحسين الدلالات التي
    تشير إليها عبارة "edityourown".
  58. الخطأ الثالث هو بذل الجهد
  59. في تنفيذ حلول بديلة مهدرة للوقت، بدلاً من البحث عن
  60. ميزات جديدة أو أفضل
    ممارسات يمكنها تبسيط مهامك.
  61. على سبيل المثال: بالنسبة إلى المواقع التي
    تشتمل على محتوى مرقم، جرب بعض مشرفي المواقع
  62. سابقًا الحل البديل الذي يدور حول استخدام
  63. rel="canonical"‎ في
    الصفحات التالية لصفحتهم الأولى.
  64. وللأسف يمكن أن يتسبب هذا في ضياع
  65. محتوى في فهرس Google.
  66. الأخبار الجيدة هي أن هناك
    أنماطًا جديدة لأفضل الممارسات.
  67. ونستخدم الآن الترميز rel="next"‎ وrel="prev"‎.
  68. لذلك يتم التعامل مع
    مقالتك المرقمة أو فئة منتجك
  69. كسلسلة واحدة، بدلاً من إضعاف ترتيب الصفحة
  70. بسبب المكونات المتنوعة.
  71. في السابق أيضًا، ومن أجل الزحف إلى
    صفحات متعددة جديدة أو محدثة
  72. بأسرع وقت ممكن، ربما أجرى مشرفو المواقع
  73. مهمة تحديث خريطة موقعهم
  74. بعناوين URL الجديدة، والتي تستغرق وقتًا
    طويلاً، ثم
    تحميل الملف الجديد لخريطة الموقع،
  75. ثم إرساله إلى Google.
  76. ولكن في عام 2011، وسّعنا
    أدوات مشرفي المواقع "الجلب مثل
  77. Googlebot"، لذلك يمكنك أسبوعيًا
    إرسال ما يصل إلى 500 عنوان URL جديد
  78. أو محدّث تريد الزحف إليها، أو ما يصل إلى 10
  79. عناوين URL تريد الزحف إليها
    بالإضافة إلى صفحاتها المرتبطة.
  80. وعند الإرسال من خلال "الجلب مثل
    Gogglebot" يتم الزحف إلى معظم عناوين URL
  81. خلال 24 ساعة.
  82. وكطريقة سهلة للتعرف
    باستمرار على الجديد من الميزات وأفضل
  83. الممارسات، يمكنك الاشتراك في
    مدونة Webmaster Central Blog.
  84. الآن، بينما يتعلق الخطأ الثالث
    بالحلول البديلة المهدرة للوقت
  85. وذلك غالبًا لأن عملية تحسين محركات البحث لم تكن محدثة،
  86. فإن الخطأ الرابع يُعد من ضمن
    مجموعة مماثلة من الأسباب.
  87. ولكن الآن يتم اكتشافه من خلال
    مؤشرات تحسين محركات البحث.
  88. في الأيام الأولى لمحركات البحث،
    لاحق كل من مشرفي المواقع
  89. ومحركات البحث المستخدم.
  90. وكنا نجري في السباق نفسه
    لجذب المزيد من المستخدمين
  91. إلى الزيارة والتحويل.
  92. ثم عندما وصل السوق إلى مرحلة النضج، حدثت
    تطورات سريعة إلى حد ما.
  93. وبدا كما لو أن هذا السباق قد
    انقسم إلى سباقين متزامنين.
  94. وبدلاً من ملاحقة المستخدمين،
    بدأت بعض مواقع الويب في ملاحقة
  95. خوارزميات محرك البحث.
  96. وخلال ما يزيد عن ست سنوات في Google، لاحظت
    أن مؤشرات تحسين محركات البحث تتخذ العديد من
  97. الأشكال. ففي عام 2005 تقريبًا، تشتتت
    أذهان القائمين بعمليات تحسين محركات البحث
  98. وقضوا ساعات لا حصر لها في تعديل محتوى المواقع
    للحصول على أفضل كثافة للكلمات الرئيسية،
  99. وهو ما يعني كلمات رئيسية لكل صفحة.
  100. لم يكن هذا الاستغلال الأمثل لوقتهم.
  101. فقد كان يمكنهم بدلاً من ذلك
    قضاء الوقت بشكل أفضل في
  102. جعل محتوى مواقعهم سهل
    القراءة ومقنعًا ومليئًا بالمعرفة.
  103. أنا واثقة من أنه لديك قائمة
    طويلة بالمهام لموقعك على الويب.
  104. حاول تجنب مؤشرات تحسين محركات
    البحث، وبدلاً من ذلك، رتب بحسب الأولوية
  105. المهام التي ستجلب قيمة دائمة.
  106. وأخيرًا، يقودنا هذا إلى الخطأ
  107. الخامس، وهو التكرار البطيء.
  108. في Google، كان يُعرف عنا أننا
    نقول إن الشيء الثابت الرئيسي في
  109. عملية تحسين محركات
    البحث هو أنها تتطور باستمرار.
  110. فكلما كان فريقك قادرًا على التكرار
    بشكل أسرع، كان ذلك أفضل.
  111. وهناك طريقة جيدة تتمثل
    أولاً في تحديد مقاييس النجاح.
  112. ثم تنفيذ التحسينات.
  113. بعد ذلك يتم قياس التأثير،
    ثم إنشاء تحسينات جديدة.
  114. وأخيرًا، يتم ترتيب أولوية
    هذه التحسينات استنادًا إلى
  115. السوق وموظفي فريقك.
  116. ثم بعد ذلك، يتم التكرار طبعًا.
  117. تبدو فائدة توفر دورة
    سريعة لتحسين محركات البحث
  118. واضحة تمامًا.
  119. في عام 2009، طرحنا المقتطفات المنسقة.
  120. ويمكن الآن لمواقع الوصفات أو
    الأحداث التي يمكنها التكرار بسرعة
  121. وتنفيذ الترميز الصحيح أن تعرض قدرًا أكبر
  122. بكثير من نتائج البحث المقنعة.
  123. وهذا ما كان ينطبق على
    مواقع الفيديو التي كانت قادرة على
  124. إنشاء خرائط مواقع الفيديو وإرسالها بسرعة.
  125. نؤكد مرة أخرى على أن المواقع
    السريعة يمكنها تحقيق الفوائد.
  126. هذه هي أكثر خمسة أخطاء شيوعًا تتم
    ملاحظتها بشأن تحسين محركات البحث.
  127. ولكن الآن، دعنا نتناول الممارسات
    الجيدة في تحسين محركات البحث.
  128. أولاً، عليك إنجاز شيء رائع.
  129. وفر عرضًا للقيمة يميّزك عن
  130. منافسيك.
  131. ثانيًا، ضمّن كلمات رئيسية ذات صلة في نسختك.
  132. ليست هناك ضرورة للتفكير
    بشأن كثافة الكلمات الرئيسية.
  133. ولكن تأكد من أن المحتوى
    الخاص بك يتضمن الكلمات الرئيسية
  134. التي يبحث عنها الأشخاص فعلاً.
  135. ثالثًا، تحلَ بالذكاء بشأن
    العلامات وعلامات العناوين و
  136. العلامات الوصفية وبنية موقعك على الويب.
  137. رابعًا، اشترك في ميزة إعادة توجيه
    البريد الإلكتروني في أدوات مشرفي المواقع.
  138. يتيح هذا إعادة توجيه
    رسائل مهمة من Google، مثل
  139. الإشعارات المتعلقة بمشكلات الزحف
  140. مباشرةً إلى صندوق البريد
    الذي تفحصه بانتظام، سواء
  141. كان صندوق البريد لحسابك في العمل أو
    في Yahoo أو البريد الوارد في Gmail.
  142. خامسًا، اجذب مشاركة.
  143. يساعد هذا في جذب روابط
    طبيعية وتعليقات رائعة وأصوات مؤيدة
  144. وإجراءات 1+، والمتابعات.
  145. وأخيرًا، حدّث المحتوى
    باستمراره واجعله ذا صلة.
  146. ربما يمكنك توسيع مدى الوصول إلى مواقع
    الشبكات الاجتماعية، إذا كان ذلك يمثل
  147. مكانًا رائعًا للوصول إلى جمهورك.
  148. أو تأكد من إمكانية الدخول إلى موقعك
    على الويب على الهواتف الذكية، وذلك إذا كان
  149. منتجك رائعًا أثناء التنقل.
  150. أرجو أن يساعدك هذا الفيديو في تجنب
    أخطاء تحسين محركات البحث الشائعة
  151. وبدلاً من ذلك، ركز على
    الممارسات الجيدة التي يمكن أن تجلب
  152. فوائد إيجابية دائمة.
  153. شكرًا للمشاهدة.