Arabic subtitles

آخر زعماء أمة كومانشي وسقوط إمبراطورية - داستن تاهماهكيرا

Get Embed Code
22 Languages

Showing Revision 29 created 08/20/2020 by Maram Turkya.

  1. في أحد الليالي الحالكة من عام 1871، أغارت
    مجموعة من الخيالة على معسكرٍ خلال نومهم.
  2. بثوا خلال دقائق
    حالةً من الذعر ضمن المعسكر،
  3. وسرقوا حوالي 70 حصانًا ثم اختفوا.
  4. بقيادة زعيم شاب يدعى كوانا باركر،

  5. كانت تلك الغارة الأحدث
    في سلسلة طويلة من المشادات
  6. على طول حدود تكساس بين السكان الأصليين
  7. المعروفين باسم نومانا أو كومانشي،
  8. وقوات الولايات المتحدة
    المُرسلة لسرقة أراضي كومانشي
  9. من أجل المستوطنين البيض.
  10. على الرغم من أن الصراع كان ممتدًا لعقود،
  11. قاد العقيد الأمريكي رانالد ماكنزي
    أحدث عملية.
  12. تعقب كوانا من الصيف إلى الشتاء.
  13. ولكن كوانا كان يتعقبه أيضًا،
  14. وفي كل مرة كان العقيد يدنو من أهدافه،
  15. دون أن يتركوا أثرًا اختفوا
    في السهول الشاسعة.
  16. سيطر الكومانشي على هذه المنطقة
    لما يقارب 200 عام،

  17. اصطياد الجواميس
    ونقل القرى بأكملها حول السهول.
  18. قمعوا الهجمات الإسبانية والمكسيكية
    القادمة من الجنوب،
  19. ومحاولات الولايات المتحدة لاستيطان الأرض
    من الشرق،
  20. والعديد من محاولات الشعوب الأصلية
    للاستيلاء على السلطة.
  21. لم تكن إمبراطورية كومانشي
    مجموعة موحدة تحت حكم مركزي،
  22. بل بالأحرى ثُلة من الفرق لكل منها قادتها.
  23. ما تشترك فيه كل هذه الفرق
    هو براعتها كخيّالة،
  24. كان لكل رجل وامرأة وطفل براعة
    على صهوة الخيل.
  25. كانت مهاراتهم القتالية على ظهور الخيل
  26. تفوق بكثير مهارات كلًا
    من الشعوب الأخرى والمستعمرين،
  27. مما سمح لهم بالتحكم في منطقة ضخمة
    بها عدد قليل نسبيًا من الناس...
  28. ربما حوالي 40,000 نفر في ذروتها
  29. وحوالي 4 إلى 5 آلاف شخص فقط
  30. في الوقت الذي تواجه فيه
    كوانا باركر ورانالد ماكنزي.
  31. ولد كوانا حوالي عام 1848،
    وكان أكبر أبناء بيتا نوكونا،

  32. زعيم فرقة نوكوني وسينثيا آن باركر،
  33. مستوطنة بيضاء مخطوفة صارت من الكومانشي
  34. واتخذت اسم نادواه.
  35. عندما كان كوانا في سن المراهقة،
  36. نصبت القوات الأمريكية كمينًا لقريته
    وألقت القبض على والدته وشقيقته.
  37. لجأ كوانا وأخوه الأصغر
    إلى عصبة من الكومانشي مختلفة،
  38. اسمها كواهادا.
  39. في السنوات التالية،
    أثبت كوانا جدارته كمحارب وزعيم.

  40. في أوائل العشرينيات من عمره،
    هرب مع شابة تدعى ويكيا،
  41. ما أغضب والدها ذو النفوذ
    والعديد من القادة الآخرين.
  42. ظلا هاربين لمدة عام،
  43. مستقطبين بذلك الأتباع
    كما تقلد كوانا منصب بارايبو، أو الزعيم،
  44. في سن مبكرة للغاية.
  45. تمكنت فرقة كواهادا تحت قيادته
    من التملص من الجيش الأمريكي
  46. ومواصلة أسلوبهم في الحياة.
  47. ولكن في أوائل سبعينيات القرن الـ 19، أصبح
    سوق الساحل الشرقي لجلود الجاموس مربحًا،
  48. وذبح الصيادون الملايين من الجواميس
    في بضعة سنوات فقط.
  49. في أثناء ذلك،
    قادت القوات الأمريكية هجومًا مباغتًا،
  50. مما أدى إلى مقتل ما يقارب 1400
    من خيول فرقة كواهادا وسرقة الباقي.
  51. على الرغم من أنه تعهد بعدم الاستسلام أبدا،
    عرف كوانا أنه بغياب الجواميس أو الخيول،
  52. ستواجه أمة كومانشي
    مجاعة مُحتمة في الشتاء.
  53. لذلك وفي عام 1875
    انتقل كل من كوانا وفرقة كواهادا
  54. إلى محمية فورت سيل في أوكلاهوما.
  55. بصفتهم صيادين وجامعي ثمار،
    لم يتمكنوا من التأقلم بسهولة

  56. مع أسلوب حياة زراعي في المحمية.
  57. وعدتهم الحكومة الأمريكية
    بتوفير حصص إعاشة وإمدادات،
  58. لكن ما قدمته كان غير كافٍ بشكل كبير.
  59. في هذه الأثناء،
    أصبح كوانا فجأةً في وضع سياسي ضعيف:
  60. فلم يكن لديه ثروة أو نفوذ مقارنة بالآخرين
  61. الذين كانوا في المحمية لفترة أطول.
  62. ومع ذلك رأى فرصةً سانحةً.
  63. تضمنت المحمية الكثير من المراعي...
  64. لم تكن ذات نفع للكومانشي
    ولكنها مثالية لمُلاك المزارع لرعي قطعانهم.
  65. عقد اتفاقًا مربحًا
    بتأجير الأرض لمربي الماشية،
  66. بسريةٍ في البداية.
  67. في النهاية، تفاوض على حقوق التأجير
    مع حكومة الولايات المتحدة،
  68. والتي ضمنت مصدر دخل ثابت
    للكومانشي في المحمية.
  69. مع تحسن مكانة كوانا في المحمية

  70. وإشادة المسؤولون الحكوميون به.
  71. حصل على حصص غذائية أفضل،
  72. ودعا إلى بناء المدارس والمنازل،
  73. وأصبح أحد ثلاثة قضاة قبليين
    في محكمة المحمية.
  74. بسبب سَأمها من التحدث مع العديد من القادة،
  75. أرادت حكومة الولايات المتحدة
    تعيين رئيس واحد لجميع الكومانشي ...
  76. وهو منصب لم يكن موجودًا خارج المحمية.
  77. ومع ذلك، رشح العديد من أفراد الكومانشي
    كوانا لهذا الدور،
  78. كما دعمه العديد من القادة الأكبر سنًا
  79. لقيادتهم ضد القوات المسلحة الأمريكية.
  80. حتى خصم كوانا السابق،
    رانالد ماكنزي،
  81. كان قد دعا لتعيينه.
  82. مَثل كوانا في أفلام هوليوود
    وصادق السياسيين الأمريكيين،

  83. وركب الخيل
    في موكب تَنصِيب تيودور روزفلت رئيسًا.
  84. ومع ذلك، لم يقطع أبدًا ضفائره الطويلة
  85. ودافع عن الكنيسة الأمريكية الأصلية
    واستخدام صبار البَيُّوت.
  86. اتخذ اسم كوانا باركر، متبنيًا لقب والدته،
  87. وحاول تعقب والدته وشقيقته،
  88. وعرف في نهاية المطاف أنهما ماتتا
    بعد وقت قصير من أسرهما.
  89. تكيف كوانا مرارًا وتكرارًا
    مع عوالمٍ مختلفة وأدوارٍ مختلفة،

  90. وظروفٍ قد يبدو من الصعب تجاوزها.
  91. على الرغم من أنه كان لكوانا منتقدون،
    إلا أنه بعد وفاته،
  92. بدأت أمة كومانشي باستخدام مصطلح "الرئيس"
  93. لوصف منصب كبير المسؤولين
    المنتخب في القبيلة،
  94. اعترافًا بصفته كآخر زعيم للكومانشي
  95. ونموذجًا للبقاء والتكيف الثقافي.
  96. بهذه الروح المعنوية
    تتطلع أمة كومانشي اليوم إلى المستقبل،
  97. بعدد أفراد يفوق الـ 16,000 مواطنًا مسجلًا
    وذريةٍ لا تحصى.